استقبلت عميد كلية الهندسة جامعة هليبوليس، الدكتورة رشا الخولي، الطلاب الفائزين بالمركز الثاني في المسابقة السنوية الأكاديمية لمشاريع تخريج هندسة الميكاترونكس وهندسة الطاقة.

ونظمت جامعة بدر المسابقة في الفترة من 14 إلى 16 أبريل 2018، بمشاركة 14 جامعة حكومية وخاصة، وعدد مشاريع 24 مشروعا.

وشملت المشروعات الفائزة طابعة ثلاثية الأبعاد، صممها وصنعها وعرضها الخريج محمد الشربيني وهو مشروع مشترك مع الخريج عبد الله العجوز، وهي إحدى طرق التصنيع الحديثة، ويمكن تصنيع منتج ثلاثي اﻷبعاد مجسم وملموس من خلال تصميمه على الحاسب الالي ومن ثم طباعته (تصنيعه) بالطابعة ثلاثية اﻷبعاد.

وتتم عملية الطباعة عن طريق رص طبقات الخامة فوق بعضها البعض حتى يكتمل شكل الجسم المطلوب، ويمكن للطابعة ثلاثية اﻷبعاد طباعة (تصنيع) منتج معقد جدًا وبخامات مختلفة وتستخدم في مجالات عديدة منها الطيران والفضاء والهندسة والطب والبناء والتعليم والترفيه مثل طباعة أغلفة الطعام والإكسسوارات.

وأشارت الدكتورة رشا الخولى، إلى أن المشروع الثاني الفائز هو مشروع روبوكا، وهو عبارة عن ذراع روبوتية تحاكي حركة اليد، صممها وصنعها وقدمها المهندس الخريج محمد قاعود وهو مشروع فردي.

وأضافت الخولي، أنه يتم التحكم في الروبوت اليدوي عبر وحدة تحكم تعمل بالاشاعة تحت الحمراء،؛ لنسخ نفس الحركة الحقيقية للإنسان، وتحويلها إلى اليد الروبوتية، والذي بفضله يمكن أن يسهل من الجهد، والمخاطر على كثير من الأعمال.

المشروع من شأنه أن يكون مفيدًا لكثير من الأعمل، مثل أعمال خطوط الإنتاج المتكررة، وإجراء عمليات جراحية للمرضى دون تواجد الجراحين، التعامل مع المفرقعات دون الحاجة للتواجد في مكان الحادث.



0
0
0
0
0
0
0