تمكن طلاب بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية بحصد المركز الأول في تصميم نموذج لطائرة ركاب وأخرى لطائرة مساعدات إنسانية، في المسابقة التي نظتمها جمعية مهندسي السيارات الأمريكية sae، خلال الفترة من 6 إلى 8 أبريل 2018.

المسابقة شارك فيها طلاب من 8 دول مختلفة يمثلون 75 جامعة دولية، وجاء الترتيب العام لطلاب جامعة الإسكندرية في المركز السادس، والأول في التصميم وتقرير التنفيذ.

الفريق يتكون من 11 طالبا وطالبة، ومن بين المشاركين: «عمر درويش، عبد الرحمن المخراطي، آية عز، عيون أسامة، زياد حسن، باهر مجدي، فادي هاني».

وأوضح أستاذ الهندسة بالجامعة والمشرف على المشروع، الدكتور محسن محمد عثمان، أن المسابقة تقام بشكل سنوي ويشارك فيها طلاب جامعة الإسكندرية للمرة السادسة على التوالي، بعد إنشاء فرع للجمعية الأمريكية في الجامعة.

وأشار إلى أن الفرق الطلابي يتكون من 70% من طلاب سنة التخرج والباقي من طلاب الفرقة الثانية والثالة لتدريبهم على المشاركة في الأعوام التالية.


 

 طبيعة المشروع والمسابقة

صمم الطلاب نماذجين لطائرتين أحدهما طائرة ركاب والأخرى طائرة للمساعدات الإنسانية.

ويشرح عمر درويش وعبد الرحمن المخراطي أن «طائرة الركاب بنمثل فيها للركاب فيها بكرات تنس، وبيكون الماتور ميعديش 100 وات، وكل ما يزيد عدد الركاب بنفس قوة الماتور الدرجات اللي نحصل عليها تزيد».

سافر فريق جامعة الإسكندرية قبل المسابقة بيومين والتقوا الطيار الذي سيقوم بتجربة المشروع، «الحمد لله طلعت الطيارة شغالة وطارت»، يقول أحد الطلاب، ويضيف «كان ناقصنا حاجات هناك وطلبناها من طلاب في جامعات تانية وساعدونا، وروحنا هناك وقدرنا نجرب الطيارة هناك».

تفحص اللجنة المشرفة على المسابقة مشاريع الطلاب المشاركين في اليوم الأول، يليها تقديم كل فريق لعرض عن الطائرة وطريقة تصميمها وتنفيذها.

مشاكل وعقبات

يؤكد الطلاب أن أكبر مشكلة تواجههم هي عدم المقدرة على تجربة الطائرة في مصر، واضطرارهم لتجربتها للمرة الأولى في المسابقة من خلال التنسيق مع طيار أمريكي يتم التنسيق معه قبل الذهاب للمسابقة، في حين أن باقي الفرق لديهم المقدرة على تجربة مشاريعهم قبل مغادرة بلادهم.

يقول الطالب باهر مجدي: «المفروض نجرب الطيارة كتير علشان لو ظهر عيوب نصلحها، ولو كنا جربنا الطيارة في مصر كنا ممكن ناخد مركز تاني».

ويعاني الفريق من ضعف التمويل المالي، ويؤكد «مجدي»: «الجامعة بتدعمنا ماديا لكن برضه مش كافي، وبنطالب بزيادة الدعم من رجال الأعمال علشان نقدر نطور من المشروع ونستخدم ماتيريال أفضل».




0
0
0
0
0
0
0