دفع انتشار ظاهرة العنف في المجتمع والرغبة في القضاء عليها بأي وسيلة طلاب شعبة العلاقات العامة بقسم الإعلام كلية الآداب جامعة طنطا، لتنفيذ مشروع تخرجهم تحت عنوان «العنف مش حل».

ويوضح الطلاب أن المشروع حملة متكاملة استخدموا فيها أسلوب النشرة لمناهضة العنف بكل أشكاله، سواء العنف في المجتمع أو العنف الفردي والأسري والذي يتمثل مع الزوجة والأبناء، والعنف في بيئة العمل.

كما شملت الحملة دور الإعلام في تنمية الظاهرة، وكذلك في القضاء عليها، وتهدف الحملة إلى توعية الجمهور بمدى خطورة هذه الظاهرة.

ويتكون الفريق من «آية الصياد، فتحية سمير، فاطمة عبدالعزيز، أمل رفعت، تقى سمير، دعاء جابر، فؤادة سامي، ياسمين إبراهيم، محمد الروخ، عبدالجليل الشامخ».

وبدأ الطلاب في تنفيذ حملتهم منذ الفصل الدراسي الأول، تحت إشراف الدكتورة، ميرفت سليمان، وبمساعدة المصمم عمر العطار، الذي ساعدهم في الجانب الفني.




 



0
0
0
0
0
0
0