ناقش مجلس جامعة القاهرة في اجتماعه، اليوم الإثنين، الترتيبات الخاصة بامتحانات الفصل الدراسي الثاني بكليات الجامعة، ووجه بقيام كل كلية بتحديد موعد بدء الامتحانات وفقاً لظروفها، مع عدم ضغط عدد المواد أو الفترات الزمنية بين المواد، على أن تنتهي جميع الامتحانات بالكليات قبل عيد الفطر.

وشدد رئيس الجامعة، الدكتور محمد عثمان الخشت، على عدم سفر أعضاء هيئة التدريس خلال أيام الامتحانات إلا بموافقة رئيس الجامعة.

كما وجه الخشت بسرعة حل جميع المشكلات التي تطرأ خلال الامتحانات، وتواجد الأساتذة في وقت امتحانهم، والبدء في أعمال التصحيح والكنترول فور الانتهاء من امتحان كل مادة مع سرعة تداول أوراق إجابات الطلاب بين الأساتذة وتصحيحها، ومراجعة كل عملية على حدة، والتأكد من دقة رصد درجات الطلاب، والالتزام بتسليم الأساتذة للنتائج بعد استلام أوراق الإجابات بأسبوعين، والتزام الكلية بإعلان النتائج بعدها بـ3 أسابيع.

وأكد المجلس على ضرورة الانتهاء من جداول الامتحانات قبل الموعد المحدد لها بفترة كافية، وحظر اصطحاب الطلاب التليفون المحمول وسماعة الأذن داخل لجان الامتحانات، إضافة إلى التزام الملاحظين باللجان بعدم استخدام التليفون المحمول أثناء عقد الامتحانات.

كما ستوفر الجامعة لجان خاصة بالطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة، مؤكدا المجلس على تقديم كافة التيسيرات لهم وفقاً لما حددته الجامعة من قواعد في هذا الشأن.

وأشار الدكتور محمد عثمان الخشت، إلى ضرورة تشكيل لجنة للطوارئ ومتابعة الامتحانات بكل كلية، للتعامل مع المشاكل الطارئة أثناء الامتحانات واتخاذ القرار المناسب بشأنها.

وأكد رئيس جامعة القاهرة، على استمرار الامتحانات بنظام البابل شيت، مشيراً إلى ضرورة قيام العمداء بالتنبيه على الوكلاء ورؤساء الأقسام بتضمين أي امتحان سؤال حل المشكلات الذي أقره مجلس الجامعة.




0
0
0
0
0
0
0