أعلن رئيس جامعة دمنهور الدكتور عبيد صالح، تحويل عضو هيئة تدريس بكلية الترية، الدكتور أحمد محمود رشوان، إلى التحقيق بسبب الشيخ محمد متولي الشعراوي.

ووصف أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر، الشيخ محمد متولي الشعراوي بـ«دجال العصر» في كتابه المقرر على طلاب الكلية.

ورفض رئيس الجامعة تطاول عضو هيئة التدريس على رمز من رموز الأمة العربية على حد وصفه.

وقال: «الشيخ الشعرواي رمز من رموز مصر، الأزهر الشريف، والعالم العربي، ولن أسمح بتطاول أحد عليه بما يمثله من منارة علمية تربي عليها كثير من المسلمين ومازالوا ينهلون من علمه».

وكشف أن المادة يدرسها أستاذ التاريخ بالاشتراك مع عضو آخر من جامعة بنها، وعليه تحول الأمر للمحقق القانوني لبحث الأمر ومعرفة الخطأ ومحاسبة مرتكبه.

يشار إلى أن أستاذ التاريخ تحدث في كتابه «دراسات في تاريخ العرب المعاصر» عن فترة حكم الرئيس الراحل جمال عبدالناصر قائلا: «شهد عصره أيضا ظهور أكبر دجالين في تاريخ مصر الحديث، هما الشيخ متولي الشعراوي والداعية عمرو خالد».

اقرأ المزيد

في مقررات جامعة دمنهور.. أستاذ يصف الشعراوي بـ«دجّال العصر»

في أحد مقررات كلية الآداب بجامعة دمنهور، استاذ تاريخ يصف الشعرواي بأنه دجال العصر


0
0
0
0
0
0
0