يعاني طلاب فرق المسرح بالجامعات المختلفة، من تسلط واعتراض أعضاء هيئة التدريس داخل الكليات على النصوص المسرحية المقدمة من الطلاب للمشاركة في مهرجانات العروض الطويلة بالجامعات.

طلاب الفرق المسرحية بكليات «التربية النوعية جامعة طنطا، زراعة سابا باشا، العلوم بجامعة الأسكندرية، العلاج الطبيعي، الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة، التجارة جامعة بنها، والآداب جامعة المنصورة»، عينة من الكليات التي تعرض الطلاب بها لأزمات بسبب اعتراض وتدخل أعضاء هيئة التدريس في النصوص المسرحية المكتوبة.

تواصل «شبابيك» مع مجموعة من طلاب الفرق المسرحية المختلفة، لتسليط الضوء على أزمتهم، وما هي مطالبهم من الجامعة؟.

كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة

المستشار الفني بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، الدكتورة نيفين عبدالخالق، رفضت تقديم فريق الكلية العرض المسرحي «ليلة القتلة»، ضمن مهرجان الجامعة للعروض الطويلة، بدعوى أنه «كئيب ويخلق حالة من الصراع بين الأباء والأبناء».

وقال رئيس الفريق، الطالب أسامة عاطف، إن الفريق يتكون من 25 عضوا، بدأوا منذ شهرين عمل البروفات التحضيرية للعرض المسرحي، مشيرا إلى أن العرض «ليلة القتلة» للكاتب الكوبي خوسيه تريانا، يعد من أهم النصوص العالمية التي عرضت على مختلف مسارح الدولة آخرها مسرح الطليعة من إخراج تامر كرم، وعلى مسرح مركز الإبداع تحت رعاية مدير قطاع الإنتاج الثقافي المخرج خالد جلال، أي أن العرض مجاز رقابيًا في الأصل.

ونفى عاطف حديث النص عن الدين أو السياسة أو الجنس، قائلًا: «مستشار اللجنة الفنية بالكلية رفضت النص المسرحي بحجة أنه غريب على المجتمع المصري، ويحرّض الأبناء ضد الأباء».

واعتبر رئيس الفريق أن كلام مستشار اللجنة الفنية غير حقيقي، قائلًا: «لو كان النص يقدم رسالة مخلة أو أي نوع من أنواع التحريض، لما عرض على مسارح الدولة المختلفة أو تمت الموافقة عليه من رقابة المصنفات الفنية».

طلاب الفريق تقدموا بمذكرة لرئيس الجامعة الدكتور محمد عثمان الخشت، الذي قرر موافقته على العرض بشرط إرساله لمدير قطاع الإنتاج الثقافي والمشرف على مركز الإبداع المخرج خالد جلال وموافقته عليه؛ لينفذ يوم الجمعة 27 مايو.

كلية العلوم بجامعة الاسكندرية

أحد طلاب فريق مسرح كلية العلوم بجامعة الإسكندرية، يقول إنهم عملوا على نص «ميراث الريح»، تأليف جيروم لورانس وروبرت لي، وإخراج محمد الخشاب؛ ليعرض ضمن مسابقة الجامعه للفنون المسرحية.

وأعلن أن فريقهم تقدم بنسخة من الإعداد الأخير للنص مرفق بها ميزانية مقترحة؛ لمستشار اللجنة الفنية بالاتحاد، لعرضها على وكيلة الكلية لشئون التعليم والطلاب، الدكتورة أماني اسماعيل، والتي بدورها رفضت الميزانية بحجة أن الرقم مبالغ فيه.

الطلاب أعدوا ميزانية أقل لتقديمها للوكيلة التي تصادف سفرها خارج مصر، وقبل ١٠ أيام من تنفيذ العرض، رفضت الموافقة على النص.

طلاب الفريق المسرحي، ذكروا لـ«شبابيك»، أنهم يواجهون ديكتاتورية في الحكم على الأعمال، فبعد محاولات عديدة، لتحديد موعد لإقامة بروفة مشاهدة، تواجدت لجنة مشاهدة مكونة من عميد الكلية الدكتور علاء الدين رمضان، ووكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، الدكتور خليل إسحاق خليل، ووكيلة الكلية لشئون التعليم والطلاب، الدكتورة أماني إسماعيل.

بعد عرض البروفة استدعى العميد الطلاب لمكتبه، وأبدى إعجابه بالعمل الفني، قائلًا: «انتوا عاملين مجهود رائع، لكن للأسف مش هنقدر نوافق على عرض المسرحية بسبب تأخر تقديم النص، الذي يحمل ما يثير المشاعر الدينية ويسبب فتنة طائفية»، على حد قول طلاب العرض المسرحي.

عميد الكلية يرد

بدوره نفى عميد الكلية، الدكتور علاء الدين رمضان، في تصريح خاص لـ«شبابيك»، تسبب وكيلة الكلية لشئون التعليم والطلاب، الدكتورة أماني اسماعيل، في إلغاء العرض.

وقال إن السبب الرئيسي في إلغاء العرض هو الخوف من حدوث فتنة طائفية، موضحًا: «العرض يمس صورة الكنيسة وأنها لا تفكر».

وأكد رمضان أن فريق المسرح تأخر في تقديم العرض حتى بداية شهر أبريل، ومع ذلك قرر عمل لجنة مشاهدة قبل العرض بيوم دعما للطلاب ولمجهودهم، وكان من ضمن اللجنة وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، الدكتور خليل إسحاق خليل، وهو مسيحي وعندما رأى العرض قال أنه لا يجوز عرضه.

وأشار رمضان إلى أن الفريق على المستوى الفني رائع وأنه مشفق عليهم من المجهود المبذول، لكن حالة البلاد لا تسمح بعرض تلك المشاهد.

كلية زراعة سابا باشا بجامعة الأسكندرية

الأمر اختلف في طريقة التعامل مع طلاب كلية الزراعة، إذ رفض عميد كلية زراعة سابا باشا بجامعة الأسكندرية، الدكتور طارق سرور، مشاركة فريق المسرح في مسابقة الجامعة لهذا العام وتسريح عدد (40) طالب وطالبه.

وأوضح الطلاب لـ«شبابيك»، أن العميد قال لهم: «روحوا اشتغلوا إعلانات في رمضان أو كرتون مفيش مسرح تاني»، مؤكدين على عدم معرفة سبب المنع من المشاركة حتى الآن.

كلية العلاج الطبيعي جامعة القاهرة

طلاب فريق المسرح بكلية العلاج الطبيعي، يعملون منذ بداية الفصل الدراسي الثاني على نص «أنشوده غول» لوزيتانيا لبيتر فايس، بعد تقديمه للمسئول الفني ومدير رعاية الشباب ومستشارة اللجنة الفنية، ولم يعترض أحد منهم على النص، بحسب حديث طلاب الفريق لـ«شبابيك».

وأضاف الطلاب أن وكيلة الكلية لشئون التعليم والطلاب، الدكتورة جيهان المنياوي، عندما قرأت النص قررت وقفه قائلة: «أنا مش موافقة على النص ومش هيطلع على المسرح والحل إنكم تجيبوا نص تاني».

الطلاب اشتكوا لـ«شبابيك»، من سوء تعامل وكيل الكلية معهم، خاصة إنهم يعملون على النص منذ شهرين، ويتحملون تكاليف مادية، كما ان مخرج العرض من خارج الكلية وله مقابل مادي واجب الدفع.

كلية الأداب بجامعة المنصورة

المخرج المسرحي بكلية الآداب جامعة المنصورة، محمد فاروق، عبر عن حزنه بقرار وكيل الكلية، الدكتور محمود الجعيدي، لمنع مسرحية «آخر أيام الأرض.. المسيخ الدجال».

وأضاف فاروق، «فريق عمل المسرحية مر بأوقات صعبة ويعملون منذ فترة طويلة في البروفات والتدريبات للإعداد للعرض، كما أن الطلاب تكلفوا نحو 7 آلاف جنيه من أجل المشاركة في المهرجان».

العرض المسرحي تدور أحداثه حول التصور الإسلامي في 40 يومًا قبل نهاية العالم، والصراع بين معسكر الشر المتمثل في المسيخ الدجال، والخير المتمثل في المؤمنين ونزول السيد المسيح إلى الأرض.

الأمر دفع عميد الكلية الدكتور رضا سيد أحمد، للتدخل للموافقة على إتمام العرض المسرحي، بسبب تقديمه على مسارح الجامعات ولم يعترض عليه أحد، ومنها كلية الهندسة جامعة المنصورة.

اقرأ المزيد

طلاب جامعة القاهرة: الفن ينتصر على الحاكم الظالم (صور)

قدم فريق مسرح كلية التربية النوعية بجامعة القاهرة، العرض المسرحي «بيكتوريم»، ضمن فاعليات مهرجان الجامعة للعروض المسرحية الطويلة لعام 2017-2018، من تأليف مصطفى الحارس وإخراج مصطفى طه.


0
0
0
0
0
0
0