برّأت محكمة جنايات القاهرة اليوم الأحد ضابطي أمن وطني من تهمة تعذيب المحامي كريم حمدي حتى الموت داخل مقر احتجاز قسم المطرية.

أصدر حكم البراءة المستشار صلاح محجوب مع عضوي المحكمة عادل أحمد عبد الهادي، وعلي أحمد صقر.

وكانت محكمة النقض ألغت في وقت سابق حكما أوليا ضد ضابطي الأمن الوطني عمر محمود حماد ومحمد الأنور محمدين بالسجن 5 سنوات وأمرت بإعادة محاكمتهما من جديد.

وكانت النيابة العامة اتهمت الضابطين بتعذيب المحامي طريب حمدي بالضرب على نحو إدى إلى وفاته داخل قسم الشرطة.

وعلى إثر الواقعة تجمع عشرات المحامين في دار القضاء العالي تنديدا بقتل زميلهم.

وحاصر المحامون مكتب النائب العام الراحل هشام بركات وطالبوا بالقصاص من قتلة كريم.




0
0
0
0
0
2
3