أدان اتحاد طلاب جامعة المنوفية، ما يحدث في فلسطين العربية المحتلة من الاحتلال الصهيوني الغاشم، بقمع مليونية الزحف الأكبر لتحرير الأراضي المحتلة.

واعتبر الاتحاد في بيانه أن تخاذل المجتمع العالمي والعربي وصمته عن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة  السبب في الأزمة.

وأضاف «نذكركم يا من تغافلتم وغفلتم وتحاولون أن تجعلونا غافلين عن حق فلسطين المحتلة أن فلسطين كانت عربية وما زالت عربية وستظل عربية».

وأعلن البيان «اليوم أدركنا وأدرك الأخوه الفلسطينيين أن لن يتم تحرير القدس الا بسواعد ابناءها».




0
0
0
0
0
0
0