تضمنت مشروعات تخرج طلاب قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام جامعة القاهرة إنتاج فيلم بعنوان «الحصة الأخيرة» لتسليط الضوء على الإنجازات التي يمكن أن يحققها كبار السن بعد عمر الـ60 سنة.

وتقول الطالبة يوستينا يوسف في حديثها لـ«شبابيك» إن الفيلم يوصل رسالة أن كبار السن يمكنهم تحقيق العديد من الإنجازات وتحقيق أهدافهم بعد وصولهم هذا السن مستشهين بعدد من النماذج.

وحصل المشروع على المركز الثالث في الكلية.

ويتناول الفيلم شخصيات تخطت الستين عاما استطاعت أن تحقق انجازات في مجالات عديدة وعلى مستويات مختلفة ثقافي واجتماعي ورياضي، ونماذج من محافظات مختلفة.

وأضافت عضو الفريق: «أظهر المشروع إرادة وعزيمة أشخاص بعد سن الـ60، من خلال نماذج مختلفة كان من ضمنها، فنان مازال يقدم فنه للناس والتعبير عن انتمائه لبلدته من خلال فنه، دون التأثر بكلام الناس، ونموذج لشخصيتين تعرفا على بعضهم البعض بعد عمر الـ60 وأحب بعضهمها البعض وتزوجوا بالرغم من عدم تقبل المجتمع للفكرة».

وظهر بالفيلم نموذج آخر لمدرس على الرغم من انشعاله بوظيفته إلا إنه لم يجد صعوبة في أن يبدأ بممارسة الرياضة وبالإصرار والعزيمة استطاع أن ينجح بها.

ويتكون فريق عمل «الحصة الأخيرة»، من مجموعة من الطلاب وهم: «أسماء رضا، الشفاء نبيل، أمل حمدي، آيات ماهر، باسنت خالد، تقى جمعة، دعاء عمر، دينا محمد، سلمى ابراهيم، سمر محمد، سهيلة عمر، فاطمة عبد الحليم، مارينا بطرس، محمود مصطفى، ميسرة عز، يوستينا يوسف»، وتحت اشراف الدكتور حسين خليفة.

 

 

 



0
0
0
0
0
0
0