رفض رئيس جامعة دمنهور الدكتور عبيد صالح، استقالة مجلس اتحاد طلاب الجامعة التي تقدم بها الاتحاد الأسبوع الماضي، بسبب سياسات إدارات رعاية الشباب المتعمدة في تهميش الطلاب.

وقال رئيس الجامعة لـ«شبابيك»، إن الاتحاد لم يستقيل، مؤكدًا على تذليل العقبات أمام مجلس اتحاد طلاب الجامعة.

وذكر صالح، أنه اجتمع مع طلاب الاتحاد واتفقوا على الخطط التي من المقرر تنفيذها خلال شهر رمضان والأيام المقبلة.

وناقش رئيس الجامعة مع الاتحاد إمكانية تجهيز ملاعب للطلاب لاستقبال الأنشطة الصيفية، مؤكدا على : «دور الجامعة لا يتوقف بمجرد التأهيل العلمي بل تعمل على تكوين شخصية الطالب وحثة على المشاركة والإندماج مع زملاءه ومجتمعه الخارجي».

وأضاف صالح أنه يؤمن أن الأنشطة  الطلابية هي الممثل الشرعي الحقيقي لجميع طلاب الجامعة  للتعبير عن آرائهم ومتطلباتهم، فهي تدرب الطلاب على القيادة، واكتشاف المواهب».

وأعلن رئيس اتحاد طلاب جامعة دمنهور، أحمد حماد، رفض رئيس الجامعة لاستقالة مجلس الاتحاد، ووعدهم بتقديم الدعم المناسب لجميع الأنشطة التي يرغبون في تنفيذها الفترة المقبلة.

واتفق الاتحاد مع رئيس الجامعة خلال اجتماعهم على تيسير التواصل بين الاتحاد وإدارة الجامعة، وتم تفويض نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، الدكتور جمال عمران، والدكتور عمرو هيكل منسق عام الأنشطة الطلابية، لبحث مشاكل الاتحاد والسعي لحلها مع الاتفاق على خطة الأنشطة القادمة.




0
1
0
0
0
0
0