فترة الخطوبة تعتبر أحد عوامل نجاح واستمرار الزواج، هي الخطوة الأولى لبناء عش الزوجية السعيد وعلى أساسها يرسم الطرفان ملامح الحياة والمستقبل سويًا.

لا تقتصر تلك الفترة على الخروج والهدايا فقط بل يجب أن تشتمل على فترة بناء وتأهيل لذلك الكيان الذي يشارك فيه كلا الطرفان، ولن تتحق تلك المعادلة الصعبة إلا بمناقشة والاتفاق على عدة أمور حتى يتم الزواج السعيد.

«شبابيك» تحدث مع عدد من الشباب والفتيات حول عدد من القضايا التي يجب مناقشتها فترة الخطوبة لضمان نجاحا واستمرار هذه العلاقة.

قضايا عليك مناقشتها

«مامي أول مرة»

الإنجاب يعتبر حلم لكل بنت ولكن التوقيت يجعل شكل التجربة مختلفة، تقول «ريم»: الأمومة إحساس رائع بس المهم إذا كنت مستعدة ومؤهلة إني أكون أم ولا لأ، وتضيف الأمومة مسؤلية كبيرة يحملها الطرفان ولكن العبء الأكبر يقع على عاتق البنت، «لو مكنتيش مستعدة لازم تعرفيه وتأجلوا فكرة الخلفة لسنة أو اتنين حسب المناسب لكم».

وترى أن مناقشة عدد الأولاد قضية مهمة يجب معرفتها من البداية منعًا للخلافات والمناقشات وتدخلات الأهل.

« العمل»

إذا كنت من أصحاب الطموح في العمل وتحلمين بالوصول لأعلى المراتب في السلم الوظيفي الذي اخترتيه عليك مناقشة شريك الحياة في أولوياتك واهتماماتك ، تقول «هديل»: شغل الست دلوقتي مش رفاهية الست اشتغلت سواقة وفي البنا وبقت مديرة بنك وكمان طلعت الفضاء، مضيفة: الحلم والطموح مش غلط وعلشان تتجنبي الخلافات اتفقي معاه بصراحة إنك عايزة تكملي في شغلك وإن ده شيء أساسي بس بشرط متأثريش في بيتك ولا معاه ولا مع أولادك بعدين.

«ساعة لقلبك»

ضغوط الحياة وكثرة الالتزامات والروتين اليومي جميعهم أشياء تجعل من وقع الحياة رتيب وملل ولكي تتخلصين من تلك الرتابة عليك الاهتمام بنفسك، هكذا ترى «عبير» قائلة: لازم في اليوم يكون في على الأقل ساعة واحدة لنفسك، تهتمي ببشرتك، تمارسي الرياضة حتى ولو في البيت، تمارسي هوايتك المفضلة سواء كانت قراءة أو كتابة يوميات أو حتى الرقص، موضحة أن صحة المرأة وسلامها النفسي ينعكس على كل من في المنزل سواء بالسلب أو بالإيجاب.

«مصروف البيت»

مصروف البيت من الأمور التي كثيرًا ما ينشب خلاف حولها من أيام الأفلام الأبيض والأسود، ولكى نتجنب ذلك الخلاف الأزلي المعروف يجب أن نحدد أولويتنا وأوجه الصرف، ترى «مريان» من خلال تجربتها أن الرجل لا يقدر ثمن الأشياء ولا يعرف إذا كان هذا الشيء غالي أم معقول الثمن لذلك عليك أن تأخذيه معك إلى المتجر ليعيش التجربة معك ويعرف ثمن كل شئ وبالتالي يعرف إيجابة على سؤاله المعتاد «هو مصروف البيت راح فين ؟»

«الزيارات العائلية»

كثيرًا ما ترتبط الفتاة بأهلها ويصعب عليها فراقهم وترغب في زياراتهم باستمرار وهو حق مكفول لها ولكن إذا كانت الزيارة تمتد لساعات قليلة ويعود الزوجان إلى منزلهما، أما إذا تطور الأمر إلى البيات فلا بد من مناقشة الأمر سابقًا، يقول «محمد»: الاتفاق في موضوع الزيارات ده مهم جدًا يعني يوم عند أهلى ويوم عند أهلها ومش شرط كل أسبوع ولا شرط يكون يوم مقدس لأن لو حصل لخبطة لظرف أو شغل اليوم بيقلب نكد.

«البلايستيشن»

إذا كنت من هواة «البلايشتيشن» عليك إطلاع زوجتك على اللعبة في البداية ومحاولة تعليمها وإذا لم تتفاعل معك حاول جاهدًا أن تحدد يوم واحد فقط لا أكثر تلعب فيه مع أصدقائك، بعد أن أصبح «البلايشتيشن» مصدر لخلافات في حياة «طارق» الزوجية يقول: هيفضل ده الخلاف الأذلي بيني وبين زوجتي، موضحًا أنه بدأ يقلل من عدد ساعات اللعب على القهوة وقام بشراء واحد في المنزل فزادات الخلافات بعد أن أصبح البيت بديلًا عن القهوة، إلى أن أصبح اللعب يوم الجمعة فقط.

«المناسبات الاجتماعية»

المناسبات الاجتماعية هي أساس سليم للحياة حيث تقوي الروابط والصلات، وعادة ما يتهرب الرجل من تلك المناسبات التي تبدو غير هامة بالنسبة له، على عكس المرأة التي تهتم بالتفاصيل وبحضور جميع المناسبات سواء كانت سعيدة أو حزينة، لذلك يوضح«أحمد» إذا كنت لا تهوى حضور جميع المناسبات عليك الاتفاق مع زوجتك في البداية أنك ستحضر المهم فقط وعليك تركها تحضر هي ما تحب دون أن تضغط عليك قائلًا «بس متنساش الهدية علشان متنكدش عليك».  



0
2
1
0
0
2
0