شهدت الحلقة الـ24 من مسلسل «أيوب» عرض مشهد تمثيلي لجريمة قتل بطريقة بشعة، اتفقت زوجتان على قتل زوجهما بإذابة جسده في محلول كيميائي.

المشهد تضمن عرض الجريمة كاملة، من لحظة الاتفاق والخوف من الإقبال على الجريمة، إلى لحظة التخلص من عظام الزوج المقتول.

هذا المشهد دفع أحد المحامين للتقدم ببلاغ ضد رئيس لجنة الدراما بالمجلس الأعلى للإعلام، محمد فاضل والقائمين على إنتاج المسلسل، ومنهم: مالك الشرجة المنتجة، تامر مرسي، المخرج، أحمد صالح، المؤلف، محمد سيد بشير، والممثل محمد لطفي، الذي قام بدور الزوج.

واعتبر البلاغ أن المشهد يعد تشجيعا واضحا للزوجات والسيدات على القتل وأعمال العنف ضد الأزواج خاصة، والرجال عامة إذا حدث خلاف ما.

وأضاف أن هذه المشاهد تعد ابتكارا وخلقا لأفكار هدامة وترويجا لأعمال العنف والقتل والخروج على القانون وإذاعتها ونشرها على أوسع نطاق بين ملايين المشاهدين بهدف استسهال القتل.

وطالب البلاغ باتخاذ كل الإجراءات القانونية اللازمة والتحقيق وضبط وإحضار المبلغ ضدهم وسماع أقوالهم وسماع أقوال من يثبت اشتراكهم معهم في ارتكاب الجرائم موضوع هذا البلاغ وإحالتهم للمحاكمة العاجلة.

يذكر أن مسلسل «أيوب» من بطولة مصطفى شعبان، أيتن عامر، محمد دياب، هنا الزاهد ومحمد لطفي.




0
0
0
0
0
0
0