ترأس وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبدالغفار، اجتماع مجلس المراكز والمعاهد والهيئات البحثية، بحضور أمين المجلس، الدكتور ياسر رفعت، ونائب الوزير لشئون الجامعات، الدكتور عمرو عدلي، ورئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، الدكتور محمود صقر.

واتخذ المجلس عدة قرارات على النحو التالي:

وافق المجلس على إنشاء مركز الدراسات والاستشارات الجيوفيزيقية كوحدة ذات طابع خاص تابعة للمعهد القومي للبحوث الفلكية.

وافق المجلس على إدراج تطبيقات الاستشعار عن بعد ضمن تخصصات اللجنة العلمية الدائمة للإنتاج النباتي، بالهيئة القومية للاستشعار عن بعد.

وافق المجلس على تشكيل لجنة لاختيار رئيس شعبة مترولوجيا الكيمياء بالمعهد القومي للقياس والمعايرة.

وافق المجلس على إضافة عضو جديد ضمن أعضاء اللجنة العلمية الدائمة للجيولوجيا والجيوفيزياء بمعهد بحوث البترول.

وناقش المجلس تطبيق فكرة الشهادات المؤمنة، داخل المراكز والمعاهد والهيئات البحثية داخل مصر.

كما ناقش تعديل قواعد التعيين والترقية داخل المراكز والمعاهد والهيئات البحثية، وربطها بالإنتاج العلمي والأداء البحثي للباحثين، وتعيين نائب للشركات وريادة الأعمال داخل كل مركز؛ تسهيلا لبدء إنشاء الشركات وفقا لقانون حوافز العلوم والابتكار.

كما ناقش المجلس آليات ربط المعاهد والمراكز البحثية داخل بوابة الشكاوى الحكومية الموحدة بمجلس الوزراء وتفعيل خدمة استقبال شكاوى المواطنين والرد عليها.

وقدم الدكتور طارق الرفاعي، مدير بوابة الشكاوى عرضا تفصيليا لعمل المنظومة، وأهمية العمل بها في فتح قنوات التواصل مع المواطنين.

وأكد الوزير على تخصيص نقطة اتصال داخل كل مركز بحثي لتسهيل تلقي الشكاوى وربطها بالمنظومة.

وناقش المجلس كتاب وزارة الإنتاج الحربى بشأن تنفيذ قرارات مجلس الوزراء بتطبيق نظام ترشيد المياه الذكي داخل الجهات الحكومية، وذلك بتوفير صنابير وعدادات مياه تحقق وفر 75% من استهلاك المياه وتعميم تركيبها بالجهات الحكومية المختلفة.

وأكد الوزير على إجراء دراسة هندسية بكل جهة بحثية لتحديد كيفية تطبيق التجربة بداخلها وفقا لاحتياجاتها من المياه.




0
0
0
0
0
0
0