شهد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، مراسم توقيع اتفاقية تعاون بين جامعتي عين شمس وإيست إنجليا البريطانية، وذلك في إطار الزيارة التي يقوم بها وفد من مسئولى العلاقات الدولية والشراكة العالمية فى مجال التعليم العالى بعدد من الجامعات البريطانية.

وبحث الجانبان أوجه التعاون المشترك بين مصر وبريطانيا وتوسيع مستوى الشراكة والتعاون بين الجامعات المصرية والبريطانية، والتعرف على التجربة المصرية في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، والإطلاع على أهم حوافز ومقومات الاستثمار في مجال التعليم العالى بمصر، وفتح فروع لجامعات بريطانية في العاصمة الإدارية الجديدة.

وتهدف الاتفاقية التي تصل مدتها إلى 3 سنوات إلى تطوير العلاقات الأكاديمية والعلمية والتعليمية بين الجامعتين، خاصة في مجال تبادل الأساتذة والطلاب وإعداد البرامج الدولية المشتركة والمناهج والمواد الدراسية، وتبادل الخبرات و إقامة المؤتمرات وورش العمل والبرامج التدريبية، بالإضافة إلى التعاون بين الجامعتين في إعداد الأبحاث العلمية في مجال تعليم الكبار ومنح الدرجات العلمية المشتركة.

وتخلل مراسم توقيع الاتفاقية عقد العديد من المناقشات المشتركة بين عدد من رؤساء الجامعات المصرية ووفد الجامعات البريطانية؛ لبحث أوجه التعاون بين الجانبين فى كافة المجالات التعليمية والبحثية.

جدير بالذكر أن جامعة عين شمس حصلت على عضوية كرسي اليونسكو بالتعاون مع جامعة إيست إنجليا للمشاركة في جميع المؤتمرات وقيادة تعليم الكبار في الجامعات العربية والإفريقية والأجنبية.




0
0
0
0
0
0
0