افتتح رئيس جامعة القاهرة، الدكتور محمد عثمان الخشت، توسعات جديدة بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية وتتضمن طابق جديد بمبني الكلية، يسهم في زيادة عدد القاعات الدراسية بنسبة 25%،.

وتأتي التوسعات ضمن خطة الكلية للارتقاء بالعملية التعليمية في العام الدراسي الجديد والحصول علي الاعتماد الدولي.

وقال رئيس الجامعة، خلال لقاء مع أساتذة الكلية على هامش فاعليات افتتاح المبنى، إن كلية الاقتصاد والعلوم السياسية إحدي الكليات الرائدة بمصر ومنطقة الشرق الأوسط، وتمثل قلعة علمية للدراسات الاقتصادية والسياسية المتنوعة التي تقوم عليها الدولة المصرية.

وأوضح أن كلية الاقتصاد قادرة على المنافسة دوليا في مجال التخصص بما تملكه من أساتذة متميزين وبما تقوم به من بحوث ودراسات، موضحاً الدور الهام الذي تقوم به الكلية في تخريج أجيال مؤهلة للعمل في المجاليين الدبلوماسي والاقتصادي بمصر والوطن العربي.

وذكر الشخت أن جامعة القاهرة تهدف إلى زيادة البرامج المتميزة والساعات المعتمدة والدرجات العلمية المشتركة، وذلك في إطار العمل علي النهوض بموارد الجامعة حتي تكون قادرة علي دعم التعليم المجاني، وذلك من خلال المردود المادي لهذه البرامج.

وأشار إلى توقيع الجامعة لعدة اتفاقيات مع عدد من الجامعات الأجنبية من بينها، 5 اتفاقيات دولية مع جامعة السربون، إلي جانب إتفاقيات مع جامعات أسبانية وبريطانية، مضيفاً أن الجامعة زارها قبل يومين وفد من 17 جامعة بريطانية للإطلاع علي تجربة جامعة القاهرة في التعليم.

وأوضح رئيس جامعة القاهرة، إنه تم التحول من التعليم المفتوح إلى التعليم المدمج وعمل برامج جديدة تواكب سوق العمل، وتابع إنه تم إيقاف أي منشآت جديدة داخل الحرم الجامعي، وذلك للحفاظ علي الشكل الجمالي والمعماري للحرم.








0
0
0
0
0
0
0