هنأ مجلس جامعة المنيا برئاسة الدكتور جمال الدين على أبو المجد، رئيس الجامعة الشعب المصرى بمناسبة ذكرى أحداث 30 يونيه.

وقدم رئيس الجامعة شكره لعمداء الكليات على جهودهم في إنجاح  العملية التعليمية، وانتهاء الامتحانات، مشدداً على ضرورة سرعة الانتهاء من التصحيح، مع مراعاة مراجعة النتائج بكل دقة، والانتهاء من إعلانها فى موعد أقصاه 15 يوليو القادم، باستثناء كليتي الهندسة والفنون الجميلة لحين انتهاء تقييم مشاريع التخرج في موعد أقصاه 20 يوليو من نفس الشهر، معلناً بداية العام الجامعى الجديد فى 22 من سبتمبر القادم.

وصرح رئيس الجامعة بدء التشغيل التجريبي لمستشفى الكبد خلال شهر يوليو، بكل من أقسام الاستقبال، والقيئ الدموي، والمناظير، وتوافر الأطقم الطبية من الأطباء وطاقم التمريض، وتخصيص 18 مليون جنيه للأجهزة الطبية و21 مليون جنيها لأجهزة المناظير لتكون جاهزة للتركيب والعمل خلال الاسبوع القادم ومستعدة لاستقبال المرضي.

وأضاف «أبو المجد» أن الجامعة بصدد افتتاح مركزاً للتدريب والتطوير المهني لطلابها بالتعاون الفني مع مركز الاستشارات المهنية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة فى منتصف يوليو القادم، وبدء عمله بتنظيم دورتين أحدهما للغة الإنجليزية لطلاب الفرقة النهائية وقبل النهائية بكليات الجامعة والأخري لتنمية مهارات التوظيف؛ لتوفير فرص التدريب والتوظيف وبرامج التعليم التجريبي والوصول لرواد الأعمال لتأهيل طلاب الجامعة  لسوق العمل.

وخلال الاجتماع أعلن رئيس الجامعة عن افتتاح برنامج متميز جديد بمصروفات بكلية الهندسة بعنوان البتروكيماويات بعد موافقة المجلس الأعلي للجامعات بدءًا من العام الجامعي القادم ليكون البرنامج المتميز الثانى بعد برنامج الميكاترونيات والروبوتات الصناعية بالكلية وذلك لتقدم تعليم متميز ينافس التخصصات العالمية بما يتيح للخريج فرصة أكبر فى الحصول على وظيفة فور تخرجه.

كما قرر المجلس الموافقة على  تنفيذ خطة عمل لأعمال التنقيب عن الآثار والمسح الجغرافي والراداري لمدة 5 سنوات بالمنطقة المخصصة للجامعة علي مساحة 600 ألف متر بتونا الجبل الأثرية وذلك بعد أن قامت البعثة باكتشافات كبيرة بالمنطقة تبشر بنتائج مبشرة لهذه المساحة والتي من المتوقع أن تتم علي عدة مواسم متتالية.

وفى سياق متصل أشار الدكتور جمال أبوالمجد، بأنه استعدادًا للعام الجامعى الجديد تم البدء فى أعمال الصيانة بالمدن الجامعية والكليات والمعامل والمناطق الخضراء وأعمال الصيانه بالطرق، بالإضافة الى إعادة تطوير وافتتاح بوابة الجامعة الغربية علي الطريق الدائري تسهيلا على الطلاب بالقرى المجاورة للجامعة ولتخفيف الضغط علي البوابة الرئيسية، هذا الى جانب رفع كفاءة  التيار الكهربائى بالجامعة، وذلك  بإنشاء شبكة توزيع كهربائي تقليلاً من انقطاع التيار الكهربائى، وحفاظًا على الأجهزة وتوزيع الاحمال الكهربائية، هذا إلى جانب إنشاء الجامعة لمحطة للطاقة الشمسية أعلى مبنى رئاسة الجامعة كتجربة رائدة وجديدة تعمل بالعداد التبادلى مرتبطة بالشبكة القومية للكهرباء بهدف حساب الطاقة المستهلكة والموفرة وتقليل فواتير الكهرباء وتوفير هامش ربح.

وأشار رئيس الجامعة بأنه يجرى تطوير أحد مبانى المدن الجامعية للطلاب وتحويلها إلى مبنى للمتفوقين على مستوى عالى من التأسيس والخدمة، وذلك بعد أن قامت الجامعة بافتتاح مبنى للفائقات بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير العام الماضي ، مضيفاً بأن الجامعة ستقوم هذا العام بإنشاء مبنى أخر للفائقات خارج الحرم الجامعى تسع 700 طالبة.




0
0
0
0
0
0
0