نظمت كلية الألسن بجامعة عين شمس، دورة تدريبية للطلاب المكفوفين، لتنمية المهارات الخاصة التي تؤهلهم لسوق العمل، بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة ومؤسسة اليونسيف.

وأوضحت عميد الكلية، الدكتورة منى فؤاد، أن التعاون مع مؤسسة اليونسيف من أهم الخطوات التي تحرص كلية الألسن على تدعيمها والاستمرار فيها، كما تحرص على التعاون مع جميع المؤسسات التي تستهدف مصلحة الطلاب، من خلال تقديم المهارات اللازمة المؤهلة لسوق العمل، وتمنحه الثقة عند التقدم لأي عمل خارجي بعد التخرج.

وقالت رئيس وحدة رفاعة للبحوث والترجمة بكلية الألسن جامعة عين شمس، الدكتورة يمنى عزمي، في بيان، إن هذه الدورة عبارة عن منحة مجانية للطلاب المكفوفين وكذلك الأسوياء ومقدمة من اليونسيف التابعة للأمم المتحدة ووزارة الشباب والرياضة؛ بهدف تأهيلهم لسوق العمل.

وذكر المدرب بوزارة الشباب والرياضة، أحمد علوان، أن البرنامج يستهدف تنمية مهارات الشباب المكفوفين والعمل على توجيههم للأعمال التي تتماشى مع قدراتهم الخاصة.

وأضاف ممثل الوزارة، الدكتور أحمد متولي، أن البرنامج الذي أطلقته وزارة الشباب بالتعاون مع اليونسيف يحمل اسم «مشواري» والذي انطلق عام 2013، مشيرا إلى أن المدربين بالبرنامج يتمتعون بكفاءة عالية؛ لتحقيق أقصى استفادة بالنسبة للطلاب.

ولفت متولي إلى أنه تم تشغيل الكثيرين من متحدي الإعاقة المشاركين في البرنامج منذ انطلاقه، في العديد من المؤسسات الخاصة، كما اشتغل البعض في إنشاء مشروعه الخاص، مع استمرار متابعة البرنامج لما وصلوا إليه.

يذكر أن البرنامج يمنح المشاركين به والذين يجتازون الدورة شهادات معتمدة من وزارة الشباب والرياضة ومؤسسة اليونيسيف.



0
0
0
0
0
0
0