زار رئيس جامعة كفر الشيخ، الدكتور ماجد القمري، الجمعية الصينية للتبادل الثقافي الدولي وتنمية الثقافات بالصين التابع للحكومة الصينية «مؤسسة خان بان» لمدة 4 أيام.

كما زار القمري عدد من الجامعات الصينية هي: «جامعة زهيجيانج كونجشانج، جامعة المهنة والفن وجامعة المعلمين» بمدينة شاندونج.

وناقش رئيس الجامعة مع جميع المسئولين بالمؤسسات التي زارها سبل ومجالات التعاون العلمي والأكاديمي المشترك وتبادل الطلاب والأساتذة وإنشاء برامج أكاديمية مشتركة بنظام الشهادة المزدوجة، وتوفير فرص لتدريب الطلاب المصريين في الشركات والمصانع الصينية.

ووقع القمري اتفاقية تفاهم علمي وأكاديمي مشترك بين جامعة كفر الشيخ وجامعة المهنة والفن.

كما جرى الاتفاق على التعاون بين مركز دراسات الشرق الأوسط بكلية التاريخ وتنمية المجتمع بجامعة شاندونج وكلية الآداب بجامعة كفر الشيخ في إنشاء مركز الدراسات المصرية الصينية بجامعة كفر الشيخ وتبادل الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بين الجامعتين من خلال منح طريق الحرير.

والتقى القمري مع الطلاب والطالبات الدراسين اللغة العربية وتم تعريفهم بجامعة كفر الشيخ والرد على استفساراتهم وأسئلتهم وأبدوا رغبتهم في استكمال دراسة اللغة العربية بجامعة كفر الشيخ.

كما غرس شجرة باسم جامعة كفر الشيخ بحرم الجامعة كرمز للعطاء والتعاون والسعي لجني ثمار التعاون والمحبة بين الجامعتين.

واتفق الطرفان على إقامة المعسكرات الصيفية للطلاب في كلا الجامعتين للتعرف على الثقافة المصرية والصينية وتدريب الشباب.

وناقش الجانبان إمكانية مشاركة الشباب الصيني في مؤتمر الشباب الدولي الذى يعقد في مصر سنويا على أن يتولى المكتب الثقافي المصري في بكين التنسيق لذلك.


 



0
0
0
0
0
0
0