تلقى وزير القوي العاملة، محمد سعفان، تقريراً بأسباب ونتائج معاينة حريق مستشفى الحسين الجامعي، الذي وقع ظهر السبت الماضي، وذلك من الإدارة المركزية للسلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل بالوزارة، بالاشتراك مع مديرية القوى العاملة بالقاهرة.

أظهر التقرير أنه تم اتخاذ إجراءات قانونية منذ عام 2016 حيال مدير بالمستشفى، ومسئول السلامة والصحة المهنية وتم تحرير محضر سلامة وصحة مهنية لوجود 15 مخالفة للسلامة والصحة المهنية، من ضمنها عدم تأمين المنشاة ضد مخاطر الحريق؛ لعدم تنفيذ اشتراطات الحماية المدنية، وعدم وجود خطة الطوارئ وإدارة الأزمات، كما تم إصدار توصية بغلق جزئي لبدروم المخازن والمكاتب الإدارية ووحدة السمعيات والتخاطب بالمستشفى.

وأوضح التقرير أن الحريق بدأ بالدور الرابع بقسم الرمد بالمبنى الجديد بقاعة المحاضرات،  حيث تلاحظ بعد انتهاء المحاضرات دخان كثيف من التكييف بالقاعة تلاه حدوث انفجار وبدأ الحريق بالقاعة المبطنة بالخشب وانتشر سريعا بجوار غرف المرضى وذلك في أثناء فترة زيارة أهالي المرضى؛ فتم إخلاء الجناح بالكامل بواسطة فريق الإخلاء بالمستشفى، وانتشر الحريق سريعا من الطابق الرابع إلى الطابق السابع فوق قاعة المحاضرات.

ونوه التقرير إلى أنه نتج عن الحادث وفاة أحد المرضى، فضلاً عن بعض الخسائر المادية من قاعتين للمحاضرات وعيادة الباطنة الخاصة بالمستشفى .

وكما أشار التقرير إلى أنه جاري متابعة مكتب السلامة والصحة المهنية بوسط القاهرة للحصول على تقرير المعمل الجنائي لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.



0
0
0
0
0
0
0