استقبل وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، اليوم الثلاثاء، نائب رئيس إدارة تطوير الأعمال العالمية بجامعة كينجز كوليدج بلندن (KCL)، طيب شاه؛ لبحث سبل دعم التعاون بين الوزارة وجامعة كينجز كوليدج.

وأشار الوزير، إلى أن مصر تمتلك ثروة بشرية من العلماء والباحثين والمبتكرين، بالإضافة إلى العديد من المراكز والمعاهد والهيئات البحثية المتميزة، مشيداً بجامعة كينجز كوليدج لمكانتها واعتمادها على ربط الدراسة بالأبحاث التطبيقية.

وتناول اللقاء مناقشة آليات تفعيل التعاون بين الجانبين وخاصة في مجال البحث العلمى والعلوم والتكنولوجيا والابتكار، وربط البحث العلمى بالصناعة، وإعداد خريجين قادرين على خلق فرص عمل لأنفسهم، بالإضافة إلى بحث ضرورة الاستفادة من الخبرات والعلماء بالجامعات المصرية، والتعاون في إجراء المشروعات البحثية في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وأكد نائب رئيس تطوير الأعمال العالمية بجامعة كينجز كوليدج، حرصه على التعاون مع مصر وخاصة الجامعات والمراكز البحثية المصرية، واستعداده تقديم كافة أوجه الدعم في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، مشيراً إلى أنه جاري التعاون مع العديد من المؤسسات التعليمية للمشاركة في إعداد المناهج الدراسية لكلية طب الأسنان المقرر إنشائها بشرم الشيخ، فضلًا عن التعاون مع الجامعات المصرية في العديد من التخصصات كالعلوم والتكتولوجيا والقانون والعلوم الطبية.

وحضر اللقاء مستشار الوزير للاتفاقيات والعلاقات الدولية، الدكتور محمد الشناوي، ومستشار ومدير إدارة تنمية التجارة بالسفارة البريطانية بالقاهرة، وفاء سعد.




0
0
0
0
0
0
0