نظمت جامعة سوهاج لقاء طلابي شارك فيه 500 طالبا وطالبة من خريجي الثانوية العامة والثانوية الفنية للعام الدراسي 2018؛ للتعرف على طبيعة كليات الجامعة وما تؤهل إليه من مجالات عمل ونظام الدراسة ونوعية الأقسام لمساعدة الطلاب في تحديد مصيرهم.

وقال رئيس الجامعة، الدكتور أحمد عزيز، إن اللقاء شارك فيه الدكتور صفا محمود السيد، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، وعمرو شلتوت، وكيل وزارة التربية والتعليم بسوهاج، وخلاف ابراهيم وكيل المديرية، ومحمود عجمي مدير التعليم الفني وعمداء الكليات، وأولياء الأمور، بالقاعة الزجاجية.

وأوضح عزيز أن هناك تواصل مستمر بين الجامعة ومديرية التربية والتعليم فيما يتعلق بمخرجات العملية التعليمية مشيرا إلى أن اللقاء يهدف إلى تعريف الطلاب الجدد على الجامعة بشكل عام وما تشمله من أقسام وتخصصات وما تقدمه من خدمات وما تمنحه من مميزات، إضافة إلى دورها الرئيسي في خدمة وتنمية المجتمع وما تؤهل إليه في سوق العمل.

وهنأ رئيس الجامعة، الطلاب الناجحين وأولياء أمورهم، موجها شكر باسم الجامعة لوكيل وزارة التربية والتعليم، مشيرا إلى أن اللقاء سيتخلله فترة مفتوحة مع الطلاب للرد على كافة أسئلتهم واستفساراتهم المتعلقة بعملية التنسيق وأماكن تواجدها وتذليل كافة الصعوبات التي يمكن أن تواجههم.

وناشد وكيل وزارة التربية والتعليم باستمرار هذه المبادرة مؤكدا أن الجامعة كيان مكمل للتربية والتعليم فمخرجات كل منهما يصب في الآخر، مشيرا إلى أن رئيس الجامعة فتح قنوات التواصل بينهما ليتعرف الطلاب على إمكانات الجامعة على أرض الواقع والتسهيل عليهم في اختيار ما يناسب طموحاتهم وقدراتهم.

وألقى الدكتور صفا محمود السيد نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، الضوء على قطاع شئون الطلاب وما يقدمه من خدمات شتى للطالب عن طريق إداراته المختلفة منها: إدارة شئون الطلاب ورعاية الشباب والإدارة الطبية وادارة المدن الجامعية، موضحا الخدمات والميزات الكبرى التي تمنحها تلك الادارات للطلاب منها الرعاية الصحية الشاملة والأنشطة الطلابية والإقامة بالمدن الجامعة.

جدير بالذكر أن عمداء الكليات المختلفة قاموا باستعراض مجموعة من العروض التقديمية لإعطاء نبذة مختصرة عن طبيعة كلياتهم وأقسامها وتخصصاتها حيث شملت العروض العديد من القطاعات منها القطاع الطبي، والهندسي، والرياضي، والآداب، والزراعة، والآثار، والتجارة، والعلوم، والصيدلة.



0
0
0
0
0
0
0