كرم وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبد الغفار، اليوم الثلاثاء، فريق طلاب كلية الهندسة جامعة حلوان، الذي صمم دراجة كهربائية ذكية وصديقة للبيئة.

وخلال اللقاء أكد الوزير على دعم الوزارة وتشجعيها لهذه النماذج الشابة المتميزة من خلال توفير كافة الإمكانيات العلمية التى تحتاجها من أجل استكمال ابتكاراتها.

حضر التكريم رئيس جامعة حلوان، الدكتور ماجد نجم، ونائب الوزير لشئونت الجامعات، الدكتور عمرو عدلي، وعميد كلية الهندسة بالمطرية، الدكتور محمد فتوح، وعميد كلية الهندسة بحلوان، الدكتور أحمد الجارحي.

ووعد عبد الغفار بأنه سيعمل خلال الفترة المقبلة على اكتشاف المواهب العلمية الناجحة والمميزة، وتقديم كافة أوجه الرعاية والدعم للموهوبين من شباب الجامعات، مشيرًا إلى أن الوزارة لديها رؤية واضحة فى توجيه مشروعات تخرج طلاب الجامعات نحو تحقيق أهداف خطط الدولة، مؤكداً أن مصر تمتلك ثروة هائلة من الشباب المتميز سوف تساهم فى بناء مصر المستقبل.

وأوضح الطلاب أن الدراجة بها 5 أنظمة للقيادة، ومصنعة من ألياف الكربون الأكثر صلابة من الحديد، وقابلة للطي، وبها شاشة تتيح لمستخدمها معلومات عن حالته الصحية وحالة الدراجة، وتتراوح سرعتها بين 30 إلى 50 كيلو متر فى الساعة، مطالبين بتحويل هذا المشروع إلى مرحلة التصنيع للمنافسة فى الأسواق العالمية.

كما وعد الوزير الطلاب بتصنيع الدراجة بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي لتصبح منتجًا مصريًّا قادرًا على تحقيق التنافسية العالمية.

يذكر أن فريق طلاب جامعة حلوان يضم كلًا من: منتصر بالله صلاح الدين، ومحمود محرم، ومحمود مدحت، ومؤمن محمد، وأحمد محمد منير، وشيماء حسين، وتحت إشراف الدكتور ياسر طلعت، والدكتور حسين محمد.




 



0
0
0
0
0
0
0