أعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبدالغفار، عن اتفاق المجلس الأعلى للجامعات على طرح تخصصات جديدة للدراسة، يتولى ذلك نائب رئيس جامعة القاهرة للبحوث والدراسات الدكتور عمرو عدلي، حتى يكول لدى المجلس رؤية عن الجامعات ووظائف المستقبل.

وقال الوزير خلال لقاءه بالصحفيين، عقب اجتماع المجلس الأعلى للجامعات اليوم السبت، «مش لازم يكون فيه حقوق وتجارة تاني، لكن ممكن يكون في أمن معلوماتي أو حليل البيانات أو عولمة الاتصالات، الدنيا ماشية في سكة غير اللى احنا بنحاول نزق الناس فيها».

وقال الوزير إنه طالب رؤساء الجامعات بتقديم تصوراتهم المستقبلية لتحديث خريطة التخصصات العلمية للدراسة بمرحلة البكالوريوس، لطرحها في فرص التنسيق التي تتاح للطلاب بدءاً من العام القادم، على أن يراعى في خريطة التخصصات الجديدة احتياجات المجتمع المصري وأولويات التنمية خلال الفترة القادمة.

كما وجه عبد الغفار، بإنشاء إدارة تتبع المجلس الأعلى للجامعات للتنسيق بين مراكز ريادة الأعمال ودعم الابتكار بالجامعات؛ لتأهيل المجتمع لريادة الأعمال ونشر الوعى بها لخدمة الجامعات والمناطق المحيطة بها بالتعاون مع الوزارات المعنية.




0
1
0
0
0
0
0