تفقد وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبد الغفار، المستشفيات الجامعية التابعة لجامعة عين شمس.

وزار عبدالغفار مستشفيات الجراحة العامة، والباطنة، والجراحة بالإضافة إلى مستشفى الشهيد أحمد شوقي لطب المسنين، كما تفقد الوزير الحالات المرضية التي استقبلتها مستشفيات جامعة عين شمس مؤخرا في إطار تنفيذ البروتوكول الموقع بين المستشفيات الجامعية ومستشفيات وزارة الصحة للقضاء على قوائم الانتظار، واطمأن على صحة المرضى الذين أجروا عمليات جراحية.

وأكد الوزير أن هناك تعليمات رئاسية واضحة بالتنسيق الكامل بين المستشفيات الجامعية ومستشفيات وزارة الصحة من أجل استقبال الحالات الحرجة وتقليل فترات الانتظار الخاصة بالعمليات الجراحية العاجلة تخفيفا لمعانة المرضى.

وأضاف عبد الغفار أنه يجرى حاليا الربط الإلكتروني بين المستشفيات الجامعية ومستشفيات وزارة الصحة وتخصيص رقم موحد هو ١٣٧ لربط المستشفيات الجامعية ومستشفيات وزارة الصحة  لتكون مؤسسة واحدة تخدم المريض بشكل متكامل.

وأشاد الوزير بالدور الذي تقوم به المستشفيات الجامعية في مصر، مؤكدًا ضرورة مشاركة مؤسسات المجتمع المدني والشركات ورجال الأعمال في دعم المستشفيات الجامعية كي تقوم بدورها في رعاية المرضى وتخفيف العبء عن كاهل البسطاء.

ورافق الوزير خلال الزيارة رئيس جامعة عين شمس، الدكتور عبد الوهاب عزت، عميد كلية الطب، الدكتور محمود المتيني، وعدد من قيادات الجامعة.




 



0
0
0
0
0
0
0