أعرب عامر حسين رئيس لجنة المسابقات باتحاد كرة القدم المصري، عن حزنه وأسفه من حملات السخرية التي تعرض لها بسبب قرار حضور 15 مشجعًا فقط لمباريات الدوري الممتاز الموسم الجديد 2018-2019.

وكشف عن أنه غير مسؤول عن غياب الجماهير ولكن وزير الداخلية، مشيرا إلى أنه متحمس لعودة الجماهير وليس الشخص الملام على غيابهم.

وصرح عامر حسين لبرنامج «كلام في الجون»: الجميع يحملني المسؤولية بالرغم من أن الكل يعلم تمام العلم أن من يسئل عن عودة الجماهير هو وزير الداخلية.

وأضاف «طلبت من ثروت سويلم المدير التنفيذي لاتحاد الكرة أن يتواصل مع وزير الداخلية ويحاول أن يجد حلولا، ولم أتلق رد ولذلك قررت أن يقتصر الحضور على أعضاء مجالس الإدارات وأعضاء اللجان التنفيذية للأندية».

وواصل «لا يجب أن ندفن رؤوسنا في الرمال وليتحمل كل شخص مسؤولياته لكن أن يتم تحميلي الأزمة فهذا شيء مؤسف».

كان عامر حسين قد صرح يوم الأحد أنه سيحضر 15 ممثلا عن كل ناد في المدرجات بسبب عدم رد الجهات الأمنية على حضور الجماهير
 



0
0
0
0
0
0
0