كتب- سهيلة سليمان

قال والد الطالبة بكلية التمريض جامعة الأزهر، أسماء الرفاعي، إن ابنته تعد «شهيدة الشباب والعلم والخلق معا».

ونعى والد الطالبة ابنته على قناة دريم في مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي، ببرنامج العاشرة مساء.

وذكر أن نجلته كانت تعمل وتدرس حتى تساعد والديها، قائلا: «نعمة الأبنة في فترة تدريب اشتغلت علشان توفر مصروفاتها الشخصية».

وأوضح والد المجنى عليها أن ابنته قتلت غدرا وهي تدافع عن نفسها وشقتها.

وتفاجأ أهالي الطالبة أسماء الرفاعي، مساء السبت، بمقتلها داخل شقة سكنية بالحي العاشر بمدينة نصر.

أسماء طالبة بالفرقة الثالثة بكلية التمريض جامعة الأزهر، ومقرر لها الالتحاق بالفرقة الرابعة، من قرية المحمودية في مدينة المنصورة محافظة الدقهلية.




0
0
0
0
0
1
0