كلف القائم بأعمال رئيس جامعة المنيا، الدكتور محمد جلال، عمداء الكليات بالاستعداد لعام التعليم والأنشطة الطلابية.

وأعلن «جلال» خلال مجلس عمداء طارئ استعداد الجامعة لانطلاق «عام التعليم وحملة الأنشطة الطلابية» بجامعة المني.

وأكد أن الجامعة وضعت خطة هذا العام لتنفيذ ممقترحات مبتكرة داخل الكليات لاستقبال طلابها الجدد والقدامس تزامنا مع بدء اجراءات الكشف الطبي وإعداد مخيم للأنشطة الطلابية بالإضافة إلى عروض مسرحية وفنية ورياضية تقدمها كليات التربية الرياضية والفنون الجميلة والتربية الفنية والتربية النوعية.

وناقش خلال المجلس ضرورة استعداد الكليات وإعدادها للوحات إرشادية وورقيات لتعريف الطلاب بكليات الجامعة وأقسامها العلمية، بالإضافة إلى انعقاد مؤتمرات طلابية لعمداء وأساتذة كل كلية مع الطلاب الجدد، لتعريفهم بكلياتهم ومعايير الجودة وتطبيقاتها وذلك من خلال الأسبوع الأول من العام الدراسي.

وأشار «جلال» إلي الاهتمام بتجهيزات البنية التحتية للمعامل والمعمل المركزي بالجامعة، مضيفا أن هناك اهتمام بإنشاء مظلات بأمان التجمعات الطلابية، إلي جانت مقر دائم للاستعلامات بمدخل الجامعة والكليات، وإعادة دهان البلدورات ،والاهتمام بالمظهر الجمالي والمساحات الخضراء.

وأضاف أنه سيتم توزيع أكثر من 20 عمل فني نتاج أعمال ملتقيات النجت وطلاب الكليات الفنية بالجامعة بالشوارع والميادين الرئيسية للجامعة، وجعل طلاب أصدقاء البيئة وطلاب الجوالة والخدمة الاجتماعية وأصدقاء البيئة يشتركون في تنفيذ المظهر الجمالي للجامعة وتحقيق الالتزام بالقواعد الجامعية.

حضر المجلس الطارئ لعمداء الكليات بجامعة المنيا الذي كان برئاسة القائم بأعمال رئيس الجامعة، الدكتور محمد جلال، كلًا من نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، الدكتور أبو بكر محي الدين، ونائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، الدكتور مصطفى عبد النبي وعمداء الكليات.



0
0
0
0
0
0
0