قال رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، إن بناء سد النهضة الإثيوبي تم تخطيطه للانتهاء منه في 5 سنوات ولكنهم لن يتمكنوا من ذلك بسبب «الإدراة الفاشلة للمشروع» خاصة بسبب تدخل شركة ميتيك «شركة تابعة لقوة الدفاع الإثيوبية»، مشيراً إلى أن الشركة وإدراتها لم تكن لديها خبرة العمل في مثل هذه المشروعات الكبيرة.

وأضاف رئيس الوزراء الإثيوبي، خلال مؤتمر صحفي أمس السبت، أنه بعد مجيئه إلى السلطة أسس لجنة لمتابعة سير العمل في السد، وأشارت التقارير إلى أن شركة ميتيك لم تنفذ الاتفاقية بشكل مطلوب، وذلك حسب وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية «إينا».

وأشار أبي أحمد، إلى أن شركة ساليني الإيطالية طالبت الحكومة الإثيوبية بالتعويضات المالية بسبب تأخر شركة ميتيك في الانتهاء من المشروع في الوقت المحدد له.

وأكد رئيس الوزراء الإثيوبي، أن مدير مشروع سد النهضة الراحل، سميجينو بيكلي، كان يخدم وطنه وضحى بروحه لأجل الوطن وأن إجراءات التحقيق حول القاتل تجري على قدم وساق، وذلك حسب وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية «إينا».



المصدر

المصري اليوم

0
0
1
3
0
0
0