استغاث عضو هيئة التدريس بكلية الآداب جامعة بني سويف أحمد محمد صالح، من مداهمة قوة أمنية تتبع وزارة الداخلية لشقته وتكسير محتوياتها.

وناشد الرئيس عبد الفتاح السيسي في فيديو نشره، للتدخل في الأمر.

وتجول عضو هيئة التدريس في شقته ويظهر  تكسير جميع محتوياتها، وقال: «الشقة بتاعتي تم اقتحامها من الحكومة... من البوليس... أكون بتغدى عند الحاج، وانزل الاقي الشقة كده... شايفين الشقة».

واتهم الأستاذ الجامعي، قوات الداخلية بسرقة الأموال والذهب الخاص بزوجته أثناء مداهمة الشقة، دون معرفة السبب، مضيفا «شايفين شقة أستاذ جامعة شايفين متكسرة إزاي».

وقال إن أفراد الأمن رفضوا الاستجابة للبلاغ الذي قدمه بعد تكسير محتويات لأن البلاغ ضد زملاءهم –حسب قوله.

توسلت زوجة أستاذ الجامعة له بعدم نشر الفيديوهات لكنه أكد «أنا مش هسكت، أنا معاهم للآخر ومعاهم للتليفزيون ولازم الريس يجيبلي حقي».

وقال غاضبا: «علشان يدوروا على مجرم مليش علاقة بيه يعملوا كده في شقتي، أنا عملت إيه؟ الشقة محتاجة تتبني من جديد.. شايفين شقة دكتور جامعة بقت عاملة إزاي.. شايفين؟».

كما ناشد «صالح» رئيس جامعة بني سويف وعميد كلية الآداب بالتدخل واسترجاع حقوقه من وزارة الداخلية.

وتضامن عدد من أعضاء هيئة التدريس مع زميلهم في جامعة بني سويف، وطالبوا بمحاسبة المخطئين وتعويض المتضرر.

وأكدوا في تعليقاتهم على مقطع الفيديو بضرورة إصدار بيان من وزارة الداخلية لكشف ملابسات الحادث ومبررات اقتحام شقة عضو هيئة تدريس.




 



0
0
0
0
0
0
0