أصدر رئيس جامعة الأزهر، الدكتور محمد المحرصاوي، قرارًا، اليوم الأربعاء، بندب الدكتور محمود الصاوي، وكيلًا لكلية الإعلام لشئون التعليم والطلاب.

يُذكر أن الصاوي كان يشغل منصب وكيل كلية الدعوة الإسلامية.

تخرج وكيل كلية الإعلام في قسم الإعلام الإسلامي بكلية الدعوة الإسلامية بالقاهرة عام ١٩٨٥ بترتيب الأول على القسم.

عين معيدا بقسم الإعلام الإسلامي بالكلية عام ١٩٨٦، ثم حصل على الماجستير عام ١٩٩١ في موضوع «مجلة الهلال والثقافة الإسلامية - دراسة تحليل مضمون»، ثم نال درجة الدكتوراة عام ١٩٩٦ م وكان موضوعها «الدعوة الإسلامية في الولايات المتحدة الأمريكية - الواقع والتحديات».

عين أستاذا مساعدا، ثم أستاذا مشاركا بكليتي الشريعة والدعوة والإعلام بالرياض، ورئيسا لقسم الإرشاد الأكاديمي بجامعة الامام محمد بن سعود.

شغل الصاوي مديرا لوحدة ضمان الجودة بكلية الدعوة الإسلامية بالقاهرة، ووكيلا لكلية الدعوة الإسلامية بالقاهرة للدراسات العليا.

قام وكيل كلية الإعلام بتفعيل فكرة الدراسات البينية والشراكة مع الأقسام العلمية خلال توليه منصب وكيل كلية الدعوة للدراسات العليا حيث حدث تكامل من خلاله مع كليات الإعلام والتربية واللغات والترجمة بالجامعة.



0
0
0
0
0
0
0