اعتدى مدرس مجال صناعي بإحدى مدارس إدارة ملوي التعليمية التابعة لمحافظة المنيا على طالبات في الصف الأول الإعداداي بالضرب والسب.

واشتكى أحد أولياء أمور الطالبات، واتهم المدرس بركل ابنته بالقدم وايقافها أمام الفصل وطلبه من زملائها التعدى عليها بصفعها على وجهها، بالإضافة إلى سوء سلوك  المدرس المذكور بالمدرسة.

وأمرت النيابة باستبعاد المدرس نهائيا عن أي أعمال تربوية أو تدريسية بكافة المراحل التعليمية، ونقله إلى عمل إداري بجهة الإدارة، وذلك حفاظاً على الطالبات والطلبة بالمدارس وحرصا على الصالح العام، وتوقيع الجزاء الإداري المشدد عليه.

وكشفت التحقيقات اعتياد المتهم المذكور الضرب والإهانة والتعامل بأسلوب غير لائق قبل الطلبة والطالبات بالصف الأول الإعدادي خلال العام الدراسي 2017/2018، وقيامه بالتعدي بالضرب وبالألفاظ الغير لائقة على عدد من الطالبات والطلبة  بالصف وذلك يوم الأربعاء الموافق 28/2/2018 وذلك بركله لإحدى الطالبات بالقدم وايقافها أمام الفصل وطلبه من باقي زملائها بالفصل صفعها على وجهها وركله لطالب أخر بالقدم وصفعه على وجهه ، وقيامه بضرب طالبة أخرى على وجهها وكتفها مما أدى لارتطامها بالسبورة .

كما كشفت التحقيقات،  قيام المدرس بدخول دورة المياه الخاصة بالطالبات بالدور الأرضى بالمدرسة وراء عدد من التلميذات بالصف الأول الإعدادى، رغم أن هذا الحمام مخصص للطالبات، وذلك فى غضون العام الدراسي.

واستمعت النيابة لشهادة مدير ووكيلة المدرسة والذين قرروا سوء سلوك المتهم المذكور، ووجود شكاوى عديدة من طالبات الصف الأول الإعدادي ضده لاعتياده الضرب والإهانة لهم، والتحدث معهم بألفاظ غير لائقة، ولقيامه بدخول دورة المياه الخاصة بالطالبات بالمدرسة .

وعقب مواجهة المتهم بالاتهامات الثابتة قبله، انتهت النيابة إلى قرارها المتقدم بمسالة المتهم تأديبا، واستبعاده نهائياً عن العمل بالتدريس.



المصدر

اليوم السابع

0
0
0
0
0
0
0