اجتمع مجلس شئون المعاهد العالية الخاصة رئاسة  وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار.

فى بداية الاجتماع أكد الوزير على أهمية قطاع المعاهد الخاصة الذى يمثل 20% من منظومة التعليم العالى فى مصر، مشيراً إلى حرص الوزارة على النهوض بهذا القطاع وربطه بخطط التنمية بالدولة، لما يقدمه من تخصصات متميزة لسوق العمل.

وشدد الوزير على أهمية تحقيق الانضباط والالتزام داخل المعاهد مع بداية العام الدراسى الجديد، مشيراً إلى متابعة الوزارة المستمرة لأداء العمل بها من خلال الزيارات المنتظمة التى تقوم بها للمعاهد داخل وخارج القاهرة.

وأكد «عبد الغفار» على مواصلة هذه الزيارات الميدانية لباقى المعاهد خلال العام الحالى، للوقوف على التحديات التى تواجهها والعمل على تجاوزها والارتقاء بالمنظومة التعليمية بقطاع المعاهد، إلى جانب متابعة الشكاوى الواردة وتوفير الحلول الفورية لها بما يحقق مصلحة الطلاب وضمان الجودة التعليمية المقدمة.

ووجه الوزير بضرورة ممارسة النشاط الرياضي لطلاب المعاهد، وحث طلاب المعاهد على الاشتراك مع طلاب الجامعات فى مختلف الأنشطة الرياضية والثقافية والفنية.

وناقش الاجتماع متابعة إجراءات تطبيق النظام الإلكترونى للامتحانات بالمعاهد وأكد الوزير على ضرورة الإسراع بالانتهاء منه وتطبيقه بنهاية العام الحالى، ومواجهة العقبات التى تصادفه طبقا لما يناسب نظام الدراسة بكل معهد، وكذلك متابعة العمل لتوفير خريطة جغرافية لاحتياجات سوق العمل بالمحافظات، لما تمثله من أهمية فى الاسترشاد بها فى إنشاء معاهد جديدة تخدم احتياجات كل محافظة.

ووافق المجلس على تشكيل لجنة لبحث قواعد التعيين داخل المعاهد للمعيدين والمدرسين المساعدين وأعضاء هيئة التدريس والقيادات.

أحيط المجلس علماً بالموافقة على إنشاء معهد راية العالى للإدارة والتجارة الخارجية بدمياط الجديدة.



0
0
0
0
0
0
0