شارك أبطال كثيرون في نصر أكتوبر 1973، منهم كبار رجال الجيش المصري من ضباط وجنود، ومنهم الجواسيس المحنكين في كواليس المعارك وحروب المعلومات.

أحد هؤلاء الأبطال لم يتجاوز عمره الـ12 عاما، ومع هذا استطاع تنفيذ مهمات حيوية ساعدت في النصر، ليصير «صالح حمدان مسلم» الطفل السيناوي أصغر جاسوس في مصر وربما العالم.



0
0
0
0
0
0
0