طالب حزب العمال البريطاني المعارض، اليوم الأربعاء، النظر في فرض عقوبات على السعودية إذا لم تقدم إجابات وافية على الأسئلة الخاصة باختفاء الصحفي جمال خاشقجي.

وقال جون ماكدونيل المتحدث باسم الحزب في الشؤون المالية للصحفيين في البرلمان «إذا لم نحصل على الردود المشروعة التي نتوقعها، فإننا نظرا لعلاقتنا الخاصة بالسعودية يجب أن نكون إحدى تلك الدول التي تتصدر ردود الفعل، وهو ما يعني فرض عزلة سياسية بل ويعني أيضا فرض عقوبات اقتصادية».

كانت أسرة الإعلامي السعودي جمال خاشقجي، طالبت في أول بيان لها منذ اختفائه، في 2 أكتوبر الجاري، بتشكيل لجنة دولية مستقلة ومحايدة للتحقيق في «موته»، بحسب البيان الذي نشرته CNN.

وقالت الأسرة في بيانها: «نحن نتابع، بحزن وبقلق، الأنباء المتضاربة بشأن مصير والدنا بعد فقدان الاتصال معه، قبل أسبوعين، عندما اختفى بعد دخوله القنصلية السعودية في إسطنبول. إن عائلتنا مصدومة، وتتوق إلى أن نكون سوية في هذا الوقت المؤلم».

وأضافت الأسرة أن «المسؤولية الأخلاقية والقانونية القوية التي غرسها والدنا فينا تلزمنا بالدعوة إلى تشكيل لجنة دولية مستقلة ومحايدة للتحقيق في ظروف موته». وأعربت الأسرة عن امتنانها «لجميع أولئك الذين احترموا خصوصيتنا خلال هذه الاوقات الصعبة».

كما نقلت قناة CNN الأمريكية عن مصدرين لم تسمهما قولهما أن السعودية تعد تقريرا تعترف فيه بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي نتيجة تحقيق جرى بشكل خطأ.

وقالت القناة الأمريكية وفق «رويترز» إن أحد المصدريْن حذر من أن هذا التقرير مازال قيد الإعداد وقد يتغير. ونقلت المحطة عن المصدر الآخر قوله إن من المرجح أن يخلص التقرير إلى أن هذه العملية جرت دون إذن وأن من تورطوا فيها سيحاسبون.



المصدر

روتيرز

0
0
0
0
0
0
0