كشف عميد كلية الزراعة بجامعة أسيوط، الدكتور حسام الدين عبدالرحمن، عن تزايد الإقبال على مخبز الجامعة للمنتجات الغذائية والمخبوزات الخالية من الجلوتين التابع للكلية؛ تمهيدا لافتتاحه رسميا في نوفمبر المقبل.

وذكرت الجامعة أن المخبز يعد الأول المخصص لمرضى حساسية القمح بالصعيد والذين يحتاجون لنوع معين من المخبوزات الخالية من بروتين الجلوتين.

وأشار عميد الكلية إلى التعاون المستمر مع وحدة التغذية الإكلينيكية بمستشفى الأطفال الجامعي، ومعهد الإرشاد الزراعي بالجامعة، وجمعية «معا لإنقاذ مرضى صعيد مصر».

وأوضح أن هذا التعاون كان له أثر مهم في حصول المرضى على المنتجات الخالية من الجلوتين والتي يقدمها المخبز بأسعار مخفضة والتي تشمل الخبز، والبيتزا، والبسكويت، وفقا للشروط الصحية الخاصة بإنتاج الأغذية.

ولفت عميد معهد الإرشاد الزراعي والمشرف على المخبز، الدكتور محمد رشوان، إلى أن إدارة الجامعة ستوفر كارنيهات للمرضى لسهولة الدخول إلى الجامعة للحصول على المنتجات الخالية من الجلوتين، مضيفا أنه من المقرر أن ينتج المخبز اللبن والبيض والصالحة لمرضى حساسية اللبن والبيض.



 



0
0
0
0
0
0
0