قال الصحفي بمؤسسة الأهرام، ياسر أيوب، إن نصر حرب أكتوبر 1973، لم يتحقق ببطولة الجيش المصري فقط بل تحقق بالبطولات التي حققها الشعب، بكافة فئاته وطوائفه كل في موقعه ودوره الفعال خلال الحرب.

وأشار إلى أن دور الرياضة في تعميق الوطنية والانتماء للوطن، لا ينكره أحد، وخاصة أن كرة القدم تجمع المصريين دائما على حب مصر ويتجلى الانتماء في أجل صوره في مؤازرة فريقنا القومي.

جاء ذلك في ندوة «دور الرياضة والرياضيين في نصر أكتوبر»، التي عقدت اليوم الإثنين، بجامعة الزقازيق، ضمن ندوات برنامج اليوم الثاني لاحتفالات الجامعة التي تنظمها بعنوان «حكاية نصر 45»، تحت رعاية وزير التعليم العالي، خالد عبد الغفار، ورئيس جامعة الزقازيق، خالد عبد الباري، وبمشاركة وفود طلابية من سبع جامعات خلال الفترة من 27 حتى 30 أكتوبر 2018.

وذكر أيوب، أن كل روابط الأندية لازالت قائمة في كل المناطق ولا تقتصر على النادي الأهلي أو الزمالك فقط وهذه الروابط تعكس قصص لحب الجمهور في تاريخ الكرة المصرية وهذا الحب لابد من استغلاله واستثماره لصالح الكرة والوطن على حد سواء.

وطالب بتشجيع ودعم الروابط الكروية للمحافظة عليهم من التدمير والتخريب، مستشهدا: «من المقولات الشهيرة التي جرت في حوار بين الكابتن صالح سليم رئيس النادي الأهلي وكمال الجنزوري رئيس الوزراء السابق قول الكابتن صالح سليم إذا كان معك ٢٤ وزيرا فأنا معي ٤٠ مليون أهلاوي».

وأعلن عن عرض مبادرة على الرئيس السيسي في منتدى شباب العالم القادم، وهي الاستفادة من الروابط الكروية من خلال مسابقة لتنظيف الأحياء العشوائية وتجميلها بدلا من التعصب والتدمير».



0
0
0
0
0
0
0