تضمنت الحفلة التي أقامها طلاب كلية الطب جامعة أسيوط تشغيل عدد من الأغاني والمهرجات الشعبية، من بينها أغاني للمطرب –المثير للجدل- حمو بيكا.

وأثار فيديو متداول من الحفلة جدل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، واعتبروا أن هذه الأغاني والمهرجانات لا تليق بالحرم الجامعي وطلاب الكليات.

رد الجامعة

وأصدرت جامعة أسيوط بيانا رسميا قالت فيه أن الجفل نظمه الطلاب دون علم إدارة الجامعة أو الإدارات المختصة.

وأكدت الجامعة احترامها لحريات الأفراد وتقديرها لمشاعر فرحة الطلاب وسعادتهم بالتخرج، بشرط اخترام الحرم الجامعي والأعراف والتقاليد المجتمعية.

ونبهت جامعة أسيوط على الإدارات المركزية المختصة وفروعها بالكليات بضرورة مراجعة المحتوى الفني المتضمن في الحفلات الطلابية للتأكد من عدم وجود فقرات غنائية مسفّة أو دون المستوى.



0
0
0
0
0
0
0