ناقش مجلس شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة المنيا، دراسة تدشين مركز لرصد المشكلات المجتمعية بالتعاون مع المحافظة؛ لضمان استمرار التواصل الجاد وتبادل وجهات النظر وخبرات الجامعات.

وقدم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، الدكتور محمد جلال، مقترحا لتعميم الوحدة بكليات الجامعة الـ20، بتخصيص وحدة مصغرة داخل كل كلية على حدة.

كما استعرض المجلس ما قدمته الجامعة من قوافل طبية وتوعوية خلال الفترة الأخيرة بالقرى الأكثر فقرًا بالمحافظة، ومقترح المجلس بتقديم دراسة إحصائية وافية عن أعداد سكان هذه القرى والأمراض المنتشرة بها، وكذلك مشاكلها المجتمعية وإيجاد الحلول الجذرية لها.

وأوصى جلال بتكثيف القوافل الخارجية التي تستهدف القرى الفقيرة خارج المحافظة وخاصة بمنطقة جنوب الوادي، على أن تكون هذه القوافل ذات اختصاصات متنوعة بين طبية، وطبية بيطرية، وتعليمية، وتوعوية، وتثقيفية، لامتداد خدمات الجامعة خارج نطاق إقليمها.



0
0
0
0
0
0
0