فتح الحديث عن إلغاء الجمارك على السيارات القادمة من أوروبا تساؤلات عديدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بين محبي السيارات الفارهة، والمتشوقين لامتلاك مركبة جديدة، بعدما تواردت أنباء عن احتمالية تأجيل التطبيق لسنة جديدة مراعاة للظروف الاستثمارية المصرية.

التخفيض يصل للنسبة صفر

التصريحات الحكومية تفيد بأن القضية محسومة، فبحسب وزير الصناعة والتجارة، المهندس عمرو نصار، فإن الحكومة ملتزمة بالتطبيق الكامل والتلقائي لكافة بنود اتفاقية الشراكة بين مصر والاتحاد الأوروبي، موضحا أن الاتفاقية وضعت معاملة خاصة لنسبة تخفيض رسوم الجمارك على السيارات المستوردة من الاتحاد الأوروبي منذ بدء دخول الاتفاقية حيز التنفيذ في عام 2010.

وقال الوزير خلال استعراض خطة وزارته في مجلس النواب مطلع نوفمبر 2018، إن الحكومة تسعى لأن يكون تطبيق اتفاقية رسوم الجمارك على السيارات الأوربية الكامل العام المقبل، بين مصر والاتحاد الأوروبي فيما يتعلق برسوم الجمارك على السيارات الأوروبية، بمثابة قيمة مضافة للاستثمار من خلال التركيز على زيادة إنتاج مكونات السيارات في مصر.

وكان سفير الاتحاد الأوروبي لدى مصر إيفان سوركوش، أعلن في وقت سابق، أن مصر ستخفض التعريفة الجمركية على السيارات الأوروبية إلى صفر اعتبارا من 1 يناير 2019 وفقًا للجدول المتفق عليه بشكل ثنائي في اتفاقية الشراكة بين مصر والاتحاد الأوروبي. وفق وكالة أنباء الشرق الأوسط.

أصل القضية

يشار إلى أن الحكومة المصرية وقعت مع الاتحاد الأوروبي، في 25 يونيو 2001 ببروكسل، اتفاقية تنص على إقامة منطقة تجارة حرة بين الطرفين في مدة أقصاها 12 عامًا من دخول الاتفاقية حيز التنفيذ «تحرير تدريجي» بينما يمتد تحرير الواردات المصرية من السلع الصناعية ذات المنشأ الأوروبي إلى 16 سنة.

الاتفاق السابق يعني أن مصر بدأت في تطبيق قرار تخفيض الجمارك قبل سنوات، وبالتالي فإن ما سيطبق مطلع العام الجديد هو آخر نقطة في الاتفاق، بحيث ستصل النسبة لصفر في المئة جمارك.

 في شرح القرار يقول اللواء عفت عبد العاطي، رئيس شعبة موزعي ووكلاء السيارات بالغرفة التجارية بالقاهرة، إن مصر بدأت في تنفيذ اتفاقية الجمارك مع الاتحاد الأوروبي منذ عشرة سنوات، تحديدا عام 2010، وكان الأمر يتم تدريجيا في كل عام تخفض الجمارك بنسبة 10%، وفي عام 2018 وصل الأمر لتخفيض 90% من القيمة الجمركية، وفي العام المقبل ستخفض آخر 10% متبقية.

تخفيض الجمارك دون تقليل الأسعار!

وأضاف عبد العاطي في مداخلة تليفونية له مع برنامج المصري أفندي الذي يقدمه الإعلامي محمد علي خير، على قناة القاهرة والناس، إن غالبية الناس فهموا قرار الحكومة خطأ، لأن تطبيق قرار صفر الجمارك لن يقلل أسعار السيارات كما يتخيل البعض.

وتابع أن السيارات الأوروبية في الأصل أسعارها مرتفعة جدا، لأن ماركاتها فارهة، كما أن المصانع ترفع الأسعار سنويًا، بنسبة تقدر بحوالي 3% سنويا، ومقارنة ذلك مع 10% التي ستخفض من الجمارك، يتبقى 7%، وهو رقم زهيد من سعر السيارة، إذا أخذنا في الاعتبار تطبيق ضريبة القيمة المضافة على كل الواردات المصرية التي تقرر بـ14% من سعر السلعة.

 لكن رئيس شعبة السيارات بالغرفة التجارية علاء السبع، يلفت إلى نقطة أخرى، وهي أن انخفاض أسعار السيارات الأوروبية بداية من العام المقبل، لن تتجاوز 5% من سعر السيارة مقارنةً بأسعارها في الوقت الحالي، محددا عدة شروط لوجود هذه الـ5%، وهي ثبات الزيادات التي يتحملها الوكلاء على أسعار النقل والشحن والعمالة.

وقال في تصريح لمصراوي، إن انخفاض أسعار السيارات الأوروبية بعد تطبيق الإعفاء الكامل من الجمارك مشروط باستقرار أسعار النقد الأجنبي في مقابل الجنيه المصري، بالإضافة إلى ثبات الأحوال الاقتصادية وزيادة الاستثمارات في القطاع.

ويؤكد السبع أن تأجيل بعض العملاء قرار الشراء حتى بداية العام الجديد، يعد مخاطرة خاصة مع عدم وضوح الرؤية وعدم التأكد من ثبات الجنيه المصري على الوضع الحالي، مفيدًا بأن نسبة التخفيض لن تكون ملموسة إلا على الطرازات التي تباع بأكثر من 500 ألف جنيه.

قيمة الجمارك

تقول تقارير اقتصادية إن نسبة التحصيل الجمركي على السيارات الأوروبية في الوقت الحالي مقسمة إلى ثلاث شرائح، الشريحة الأولى المزودة بمحركات سعة 1.6 لتر، ويفرض عليها رسوم تقدر بـ 12%، والشريحة الثانية للسيارات ذات محركات لا تتجاوز سعتها الـ2.0 لتر، ويفرض عليها رسوم جمركية بنسبة 30%، وأخيرًا السيارات المزودة بمحركات كبيرة تتجاوز 2.0 لتر تقدر نسبة الرسوم عليها بـ 40.5 %.

أشهر 10 سيارات يطبق عليها القرار

وكشف رئيس الشعبة العامة للسيارات في الاتحاد العام للغرف التجارية حسن سليمان، عن أشهر أنواع السيارات التي سيطبق عليها قرار خفض الجمارك، قائلا:«جميع أنواع BMWومرسيدس وسيارات البيجو والرينو، وفيات، وسيات، والأودى، وسيتروين، وفولكس، وفولفو».

من جانبه قال مدير جمرك السيارات بالسويس هشام السويفى، لـ«اليوم السابع»، إن الاتفاقية تسرى على جميع السيارات ذات المنشأ الأوروبى مثل أودى، BMW ، Skoda،  Mercedes، بشرط أن تكون مشحونة من إحدى دول الاتحاد الأوروبي مباشرة إلى مصر وبشرط التقدم بشهادة يورو ١ صادرة من جمارك أوروبية.

ومن جهته أكد الكاتب الصحفي هشام الزيني مدير تحرير الأهرام، والمشرف على ملحق السيارات الأسبوعي، إن تطبيق اتفاقية الشراكة الأوربية بإلغاء الجمارك تماما على السلع، لا يشمل الماركات الأوروبية فقط، وإنما يشمل أيضا السيارات ذات المنشأ الأوروبي وإن كانت شركاتها الأم أسيوية أو كورية أو غيرها.

وأضاف في لقاء مع برنامج «صباحك مصري»على قناة mbc  مصر، أن إجمالي السيارات التي يشملها قرار إلغاء الجمارك نحو 26% من السوق المصر بينها 12% فقط ماركات أوروبية والنسبة الباقية ماركات أخرى ذات منشأ أوروبي.



0
0
0
0
0
2
0