أشاد رئيس جامعة الأزهر، الدكتور محمد حسين المحرصاوي، بفكرة كلية طب الأسنان بنات بإنشاء مركز لعلاج وتجميل الشفة والحلق.

ودشن المركز مبادرة بعنوان «اضحك – ابتسم لست وحدك» برعاية شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، وبالتعاون مع جامعة بدر.

وأوضح عميد كلية طب الأسنان بنات الأزهر، الدكتور مصطفي عبد الغني، أن مركز الأزهر لعلاج وتجميل الشفة والحلق يعد الأول من نوعه في مصر، مشيرا إلى أن هناك العديد من الأطفال تولد بتشوهات خلقية صعبة ومعقدة، وأن رحلة علاج هذه التشوهات مكلفة وطويلة لأنها تحتاج فريق عمل كبير يضم مختلف تخصصات الجراحة في الطب.

وأضاف أن فكرة إنشاء مركز الأزهر لعلاج وتجميل الشفة والحلق انطلقت بدعم من شيخ الأزهر عن طريق تكفل بيت الزكاة والصدقات بنفقة إجراء العمليات الجراحية للأطفال بالمجان، وبالتعاون مع جامعة بدر.

وأعلن «عبد الغني» أنه تم ترجمة المبادرة من خلال التنسيق مع مستشفى جامعة الأزهر التخصصي برئاسة الدكتور محمد عجاج، مدير المستشفى، والذي رحب بدعوة فريق عمل يضم جراحين في مجالات علاج وتجميل الشفة والحلق بكوريا ويتكون من ١٠ تخصصات طبية لإجراء عمليات جراحية لعدد ٣٠ مريضًا.










 

 



0
0
0
0
0
0
0