استعرض وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبد الغفار، تقريرا مفصلا من رئيس وحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم  العالي بالوزارة، الدكتور هشام عبد الخالق، حول تنظيم الوحدة ورشة عمل بعنوان مختبرات الابتكار وتصميم التفكير.

وذكر التقرير أن الهدف من الورشة هو توظيف مفاهيم الابتكار والتصميم المبني على الإنسان، في وضع وبناء منظومة ريادة الأعمال في الجامعات المصرية؛ لتتواكب مع خطط هذه الجامعات في النهوض بالأنشطة الريادية وتقديم الخدمات والبرامج ومختلف مكونات منظومة ريادة الأعمال بالجامعات، وكذلك كيفية الاستفادة من مفاهيم مختبرات الابتكار وتصميم التفكير.

وحضر الورشة، عدد من ممثلي الجامعات المصرية ومسئولي أنشطة ريادة الأعمال بهذه الجامعات، بمشاركة الخبير الدولي للابتكار وريادة الأعمال، الدكتور عاطف الشبراوي.

وأشار التقرير إلى أن الورشة استهدفت مساعدة القيادات العليا في الجامعات على وضع إطار لكيفية تطوير وتصميم نموذج عمل لمنظومة دعم ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة بالجامعات، وفق الخطط والرؤى والظروف البيئية والمجتمعية لكل واحدة منها وفي إطار خطة الدولة لتحقيق التنمية المستدامة 2030.

وتضمنت الورشة عرضا للتجارب وأفضل الممارسات الدولية لتأسيس منظومة دعم ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة داخل الجامعات والتعرف على كيفية تصميم هذه المنظومة وكيفية دمج ظروف وبيئة عمل كل جامعة بها، كذلك أتاحت الورشة فرصة للتعرف على كيفية توظيف آليات وأدوات مختبرات الابتكار، وتصميم التفكير وكيفية الاستفادة منها في التخطيط لعمليات الهيكلة وإعادة تصميم الأدوار والمبادرات.



0
0
0
0
0
0
0