فصلت جامعة بني سويف 5 طلاب من كلية العلوم الطبية لمدة شهر، لتنظيمهم وقفة احتجاجية اعتراضا على تغيير المسمى الوظيفي لخريجي الكلية.

الطلاب صدر قرار فصلهم في نوفمبر 2018 وجميعهم بالفرقة الرابعة قسم المختبرات، وجاءت أسماءهم كالتالي:

توفيق محمد توفيق، محمود أحمد محمد عيد، محمود محمد محمد عباس، وليد زيدان الديب زيدان، هاني عبد الغفار أحمد البديوي.

وقالت الجامعة إن الطلاب «خرجوا على مقتضى التقاليد الجامعية والقوانين واللوائح بقيامهم بوقفة احتجاجية الأمر الذي أدى إلى تعطيل العملية التعليمية بكلية العلوم الطبية».

أصل المشكلة

تداول طلاب كليات العلوم الطبية التطبيقية دعوات للإضراب عن الدراسة بالكلية الموجودة في 5 جامعات وهي «بني سويف، المنوفية، فاروس، مصر للعلوم والتكنولوجيا، مصر للعلوم والتكنولوجيا».

أزمة طلاب كلية العلوم الطبية التطبيقية بدأت بمظاهرات للطلاب في العام الدراسي 2017/2018 بعد تداول أخبار حول تغيير مسمى الكلية إلى «كلية العلوم الصحية» وتغيير المسمى الوظيفي للخريج من «أخصائي» إلى «فني».

تعليقات الطلاب

رئيس الجامعة: هطبق القانون بحذافيره

وعقد رئيس جامعة بني سويف، الدكتور منصور حسن، اجتماعًا مع طلبة وطلبات الكلية، الأحد 2 ديسمبر 2018، لتوضيح عددًا من الأمور المتعلقة بلائحة الكلية، بحضور عميد الكلية وعددًا من أعضاء هيئة التدريس.

وأكد رئيس الجامعة أنه لا تهاون في تطبيق القانون فيما يتعلق بحرمان الطلبة الذين تجاوزا نسبة غيابهم 25% من دخول الامتحان طبقًا للقانون، لافتًا إلى أن الجامعة تسعى بأقصى جهدها لتعديل عدد من الأمور المتعلقة بمصلحة الطلاب ومنها التدريب الإجباري «امتياز»، بما يتناسب مع احتياج سوق العمل.

وأوضح أن الجامعة قامت بالتعاقد مع عددًا من الجهات الخارجية لتدريب الطلاب وذلك لحين انتهاء الجامعة من إنشاء ثلاثة معامل معمل بصريات، ومعمل مختبرات، ومعمل أسنان.

وفيما يخص المسمى الوظيفي أشار رئيس الجامعة أن مهمة الجامعة هو إعداد خريج متميز على قدر عال من الكفاءة، وأن الجزء الخاص بالمسمى الوظيفي منوط بكل من جهاز التنظيم والإدارة، ووزارة الصحة، والنقابات المعنية.



0
0
0
0
0
0
0