وقع المركز القومي للبحوث اتفاقية تعاون بين شعبة البحوث الزراعية والبيولوجية بالمركز ورابطة التكنولوجيا الزراعية في جنوب شرق آسيا «AATSEA» ومقرها كلية التكنولوجيا الزراعية بتايلاند.

جاء ذلك على هامش احتفالية المؤتمر الدولي السابع عن التكامل الدولي في العلوم والتكنولوجيا للتنمية المستدامة بأندونيسيا خلال الفترة من 26 إلى 29 نوفمبر الماضي.

وقدم رئيس المركز القومي للبحوث، الدكتور محمد محمود هاشم، تقريرا لوزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبدالغفار، حول الاتفاقية التي وقعها المركز.

وأشار التقرير إلى أن رئيس شعبة البحوث الزراعية والبيولوجية بالمركز، الدكتورة وفاء حجاج، وقعت بروتوكول التعاون خلال حضورها المؤتمر الدولي، حيث ألقت محاضرة حول أوجه التعاون بين الشعبة ورابطة التكنولوجيا الزراعية منها إجراء مشاريع ثنائية مشتركة، وإنشاء مختبر بحثي مشترك بين الأعضاء.

كما تضمن البروتوكول تقديم برامج تدريب في مجال التكنولوجيا الزراعية وخاصة الزراعة العضوية والطاقة الحيوية والمجالات ذات الصلة، ونقل التكنولوجيا التي سيتم تسهيلها من خلال برامج البحوث التعاونية والتفاعلات مع الشركات المحلية، وبرنامج التدريب على إنتاج المبيدات والأسمدة الحيوية وحماية النباتات بمعرفة التكنولوجيا المتقدمة لتجنب أو تقليل المبيدات الكيميائية السامة؛ بهدف تعزيز سلامة الأغذية.
جدير بالذكر أن رابطة التكنولوجيا الزراعية «AATSEA» منظمة غير ربحية ومخصصة لمهمة البحوث طويلة الأجل والتعليم والتواصل ذو الصلة بالتكنولوجيا الزراعية الحديثة في جنوب شرق آسيا؛ بهدف إيجاد حلول مختلفة وصديقة للبيئة للمشكلات الزراعية.



0
0
0
0
0
0
0