نشرت صفحة طلاب جامعة الزقازيق، -غير رسمية-، خبر وفاة طالب بكلية التجارة إثر مشاجرة مع من وصفتهم بالبلطجية.

وأوضح منشور الصفحة أن مشاجرة بين طلاب كلية التجارة وطلاب كلية التربية الرياضية انتهت بمقتل الطالب بكلية التجارة «أ.م.س».

وذكرت أن «مجموعه ذئاب بشرية وبلطجية اخذوا الجامعة سبيل وطريق لممارسة أعمالهم الوحشية من بلطجة وتجارة مخدرات وغيرها».

وأضاف المنشور أن الجميع يتساءل أين أمن الجامعة من تلك المشاجرة؟ وهل دورهم الوحيد البحث عن هويه الطلاب في الدخول للجامعة فقط والتلقيح على طالبات الجامعة بأسواء الألفاظ؟.

ونفى نائب رئيس جامعة الزقازيق لشئون التعليم والطلاب، الدكتور عبد الحكيم نور الدين، وفاة الطالب بكلية التجارة جامعة الزقازيق.

وقال لـ«شبابيك»، إن المشاجرة وقعت بين طلاب بكلية التجارة والتربية الرياضية وحولت الواقعة للتحقيق مع الطلاب.



0
0
0
0
0
0
0