كشف المتحدث الرسمي للجنة المسئولة عن تفعيل القانون رقم 70 لسنة 2009 الخاص بحظر تداول الطيور الحية، الدكتور عبدالعزيز السيد، أن اللجنة اتخذت مجموعة قرارات مهمة بعد عدة اجتماعات لها الأيام الماضية، قبل البدء في التطبيق على صعيد محافظتي القاهرة والجيزة خلال شهر أبريل 2019.

وأشار «السيد»، في بيان اليوم، إلى أن المنظومة الجديدة ستسهم بشكل كبير في تفعيل المنظومة؛ لتكون فاتحة خير لمستقبل صناعة الدواجن في مصر وجذب مزيد من الاستثمارات خلال المرحلة المقبلة.

وأوضح أن أولى هذه القرارت تختص بصحة المواطن المصري، حيث سيتم أخذ عينات جبرية من كل مزرعة بعد نهاية الدورة وقبل نقل الدواجن إلى المجازر، من قبل طبيب بيطري مختص ليقوم بإجراء كافة التحاليل والفحوصات عليها للتأكد من سلامتها قبل البيع، علاوة على وجود طبيب مقيم في كافة المجازر لمتابعة والإشراف على عملية الذبح والتجزئة.

وتابع: «وثاني هذه القرارات تتعلق بالتعويضات لأصحاب المزراع المتضررين في إطار الشروط التي وضعتها اللجنة للارتقاء بمنظومة الدواجن»، مشيرا إلى أن قانون رقم 70 لسنة 2009 جاء لإصلاح الخلل القائم في المنظومة للارتقاء بها.



0
0
0
0
0
0
0