نظمت كلية الآداب جامعة الزقازيق، احتفالية باليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة، بقاعة المناقشات بالكلية، وذلك تحت رعاية الدكتور خالد عبد الباري رئيس الجامعة.

شارك بالاحتفالية الدكتور عماد مخيمر عميد كلية الآداب، الدكتور عماد عبد الرازق وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، الدكتورة هناء ذكريا وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا، الدكتور محمد عوض، المستشار الإعلامي لرئيس الجامعة، الدكتورة نجوى عبد الستار، مدير نادي تكنولوجيا المعلومات لذوي الاحتياجات الخاصة.

وقال عميد كلية الآداب، الدكتور عماد مخيمر، إن دعم ذوي الإعاقة له دور أساسي في رفع مستوى العزيمة والإرادة لديهم من أجل تحقيق تطلعاتهم، مشيرا إلى أن توفير متطلبات دمج هذه الفئة الهامة وتمكينها مجتمعيا يمثل مشروعا قوميا.

وأضاف أن الجامعة تولي اهتماما كبيرا لذوي الإعاقة وتفعيل دورهم ودمجهم في المجتمع، مشيرا أن الجامعة لديها كلية تقوم بتدريس كافة العلوم الخاصة بهم، وتعمل على توفير كافة سبل الراحة لهم.

وكرمت الجامعة النماذج الناجحة والمشرفة من الطلاب المتميزين رياضيا من ذوي الاحتياجات الخاصة والحاصلين علي مراكز متقدمة في مختلف الرياضات وهم:

محمد سعيد فهمي المركز الثاني كرة الجرس.

مصعب محمد محمد مركز ثاني كرة الجرس.

عبد الفتاح يسري محمد مركز ثاني كرة الجرس.

محمود يسري قطب مركز ثاني كرة الجرس.

وفيما يخص التفوق الرياضي، كرمت الجامعة

آية ناجي موسي.

عليا محمد عباس.

أيمن محمد صبري.

دعاء السيد عبد اللطيف.

إسراء عصمت.

خديجة محمد إبراهيم.

عمار علي.



0
0
0
0
0
0
0