فازت كلية العلوم جامعة المنيا، بالمركز الأول في مسابقة أفضل مبادرة مجتمعية، التي نظمتها الجامعة.

بينما جاءت كليتي التربية للطفولة المبكرة والتربية في المركزين الثاني والثالث في المسابقة.

وشهدت المسابقة منافسة بين 20 فكرة؛ لمعالجة قضايا ومشكلات المجتمع، تتمحور حول مشكلة تدوير القمامة والمخلفات، وزواج القاصرات، والمشكلات الخاصة بنهر النيل، ومقترحات لتأصيل ونشر ثقافة القراءة والاطلاع لدى النشئ والشباب، وتصميم تطبيقات للحفاظ على نظافة البيئة وجمالها.

قام بتحكيم المسابقة الدكتورة رحاب سراج الدين، المدرس بكلية الآداب قسم الإعلام، وأحمد رفاعي، منسق مكتب الابتكار ونقل وتسويق التكنولوجيا، وفقًا لمجموعة من المعايير الأساسية لتقييم المسابقة.

وتنظم الجامعة ورش عمل تدريبية لجميع فرق العمل التي تقدمت للمبادرات؛ لتوجيههم ودعمهم فنيًا للمساهمة في معالجة المشكلات المجتمعية.

كما سيتم إنشاء مركز تدريب لدعم المبادرات المميزة لاختيار 2 منهما لتمثيل الجامعة في مهرجان إبداع 7.



0
0
0
0
0
0
0