أطلق رئيس جامعة المنيا، الدكتور مصطفى عبد النبي، اليوم الأحد، شارة البدء للماراثون الرياضي لكلية التربية للطفولة المبكرة.

وشارك في الماراثون 300 طالبة، لتنطلق فعالياته من أمام مبنى إدارة الجامعة لتجوب الحرم الجامعي، لمسافة تصل لـ3 كيلو متر.

جاء الماراثون ضمن فعاليات الأنشطة التي ينظمها اتحاد طالبات الكلية تحت شعار «طالبات من أجل مصر».

حضر فعاليات الماراثون عميد كلية التربية للطفولة المبكرة، الدكتور عيد عبد الواحد،وعدد من ممثلي الأنشطة الطلابية واتحاد الطلاب.

وأكد الدكتور مصطفى عبد النبي، أن جامعة المنيا حريصة على تحفيز طالباتها على ممارسة الأنشطة الرياضية من خلال إعداد ووضع خطط زمنية لعدد من البرامج الرياضية في مختلف الألعاب الرياضية، والتي يتم تنفيذها على مدار العام الدراسي، والتي تمكن الطالبات من تنمية مهاراتهم البدنية والعقلية وتنمية روح المنافسة والعمل الجماعي.

وأشار الدكتور عيد عبد الواحد، إلى أن كلية التربية النوعية تسعى لإشراك الفتيات في الأنشطة المختلفة، ودعمهم معنويًا وماليًا وماديًا، بتكريم المتميزات في الأنشطة المختلفة، وتكريم الطالبات الفائزات بالمراكز الأولى في الماراثون.



0
0
0
0
0
0
0