نظمت كلية الفنون الجميلة بجامعة المنيا، يوما استكشافيا ترفيهيا بالتعاون مع مدرسة «الأمل للصم وضعاف السمع»، في إطار الاحتفال باليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة.

وأشار وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، الدكتور رأفت منصور، إلى أن كلية الفنون الجميلة استقبلت طلاب مدرسة الأمل من ذوي الاحتياجات الخاصة بفريق عمل متميز، وساهمت الجامعة بتكفل الانتقال من مدرسة الأمل إلى الجامعة والعكس.

وطالع الأطفال الورش الخاصة بقسم الرسوم المتحركة وتعرفوا على بعض نماذج الماكيتات وأتيليهات الطلبة بالقسم، واستكمل اليوم بورشة عمل بمعمل الصلصال عن استخداماته وإعداد الرسوم المتحركة بخامة الصلصال داخل المعمل.

وتضمن فريق العمل الذي قام باستقبال الطلاب كلاً من الدكتورة غادة أبو زيد، والدكتورة ريم ماهر، والدكتور نادر بدوي، وتحت إشراف الدكتور عبد الرحمن الجندي والدكتور محمد كمال.

وصاحب الوفد الطلابي كلٌ من ميرفت صلاح الدين، وأحمد ناجي، وعزة كمال توني، وإيمان حجازي، ونعمة فولي، ورضا رمضان.

 



0
0
0
0
0
0
0