قال رئيس جامعة القاهرة، الدكتور محمد عثمان الخشت، إن الاقتصاد الرقمي هو المرحلة الجديدة، وقلب الثورة الصناعية الرابعة، وسوف يطول تأثيره كل شيء، حتى العملات الورقية، لأن المستقبل لا مجال فيه للورق، وإنما سوف يكون كله للتعاملات الذكية والرقمية.

ويعتقد الخشت، في فيديو ترويجي لمؤتمر أبو ظبي لإطلاق الاستراتيجية العربية للتحول نحو الاقتصاد الرقمي، أن استراتيجية التحول نحو الاقتصاد الرقمي سوف تؤثر على مستقبل المعاملات الورقية، وفي المستقبل القريب سيكون جزءا لا يتجزأ من هذه الإستراتيجية هو ادخال التعامل على العملات الإليكترونية كتعامل محدود.

وأضاف أنه عندما تنشأ وتنبني الثقة وتقوى الآليات والتشريعات القانونية الملائمة يستطيع الفرد أن يصل في المستقبل ربما البعيد نحو العملات الإليكترونية كليةً.

وذكر أن استراتيجية الاقتصاد الرقمي العربية انتبهت لهذا البعد والتي يقوم بإعدادها فريق بحثي متميز من جامعة القاهرة.، ويأمل أن تنفذ هذه الاستراتيجية على أرض الواقع.



0
0
0
0
0
0
0